المعيلات الوحيدات تطلبن الاجتماع برئيس الحكومة

المعيلات الوحيدات تطلبن الاجتماع برئيس الحكومة

اعلنت المواطنة الاسرائيلية ايلانا أزولاي، احدى الامهات المعيلات، المعتصمات في القدس، ان مجموعة النساء التي تنتمي اليها، والتي تقودها المواطنة فيكي كنافو، بعتثت رسالة الى رئيس الحكومة الاسرائيلية، اريئيل شارون، تحتج فيها على تعامله وتعامل وزير المالية غير الانساني مع قضيتهن، وتطلب منه الاجتماع بهن لسماع مطالبهن.

وقالت ازولاي ان الامهات لم تمهلن شارون فترة محددة او تنذرن بخطوات احتجاجية، وانهن ستنتظرن وصول جوابه قبل ان تقررن خطواتهن المستقبلية.

يشار الى ان مجموعة فيكي كنافو تطالب بمواصلة النضال الهادئ لتحصيل مطالبهن، فيما تقيم الى جانبهن في مخيم الاعتصام مجموعة اخرى، تقودها المقدسية أيالا صباغ، والتي تطالب بانتهاج اجراءات اكثر كفاحية، تشمل التظاهر العنيف، "لأن هذه هي السياسة الوحيدة التي تفهمها السلطات" على حد تعبير هذه المجموعة. وكانت هذه المجموعة قد لجأت الى اشعال اطارات امام مبنى الوزارة، هذا الاسبوع، لاجبار المسؤولين في الوزارة على الاستماع الى مطالبهن.