المفاوضات بين" الهستدروت" والمالية، تستأنف ظهر اليوم

المفاوضات بين" الهستدروت"  والمالية، تستأنف ظهر اليوم

من المقرر ان تستأنف ظهر اليوم، الاحد المفاوضات بين ممثلي نقابة العمال العامة (الهستدروت) وممثلي وزارة المالية، في محاولة جديدة لايجاد صيغة توفيقة بشأن الخطة الاقتصادية الجديدة للحكومة التي حظيت بمصادقة الكنيست عليها بالقراءة الأولى يوم الأربعاء الماضي.

وكانت الهستدروت قد أوقفت الاضراب العام في يومه الثاني (الخميس الماضي) وانتقلت الى اجراءات تباطوئية.ويوم الجمعة الماضي عادت رياض الاطفال والمؤسسات التعليمية الى العمل الاعتيادي بعد التوصل الى اتفاق بين نقابات المعلمين ووزارة التعليم. كما عادت المطارات والقطارات والبنوك الى مزاولة أعمالها الاعتيادية .

أما المكاتب الحكومية والسلطات المحلية والأقليمية فقد بدأت باجراءات تباطوئية ، حيث امتنعت عن استقبال الجمهور والرد على الهواتف. أما مكاتب الداخلية فتوقفت عن تقديم العديد من الخدمات، حيث لا يمكن استصدار جوازت السفر وبطاقات الهوية وشهادات الوفايات وشهادات الميلاد وغيرها من الوثائق الرسمية.

وفي حال فشل المفاوضات وعدم احراز أي تقدم سوف تعمد الهستدروت الى الاضراب العام بعد نهاية عطلة عيد استقلال اسرائيل منتصف الاسبوع القادم. ومن المتوقع ان يكون الاضراب هذه المرة أوسع وأشمل حيث سيشمل العديد من المنشآت الاقتصادية في القطاع الخاص، مثل مصانع الأغذية والنسيج.