الملك عبدالله قام بزيارة خاطفة وسرية الى اسرائيل التقى خلالها شارون في مزرعته

الملك عبدالله قام بزيارة خاطفة وسرية الى اسرائيل التقى خلالها شارون في مزرعته

كشف النقاب في اسرائيل، صباح اليوم، عن قيام الملك الاردني، عبدالله، امس الخميس، بزيارة خاطفة وسرية الى اسرائيل، التقى خلالها برئيس الحكومة، اريئيل شارون، في منزله الخاص في مزرعة هشكميم (الجميز) في جنوبي البلاد.

وقالت المصادر الاسرائيلية ان شارون الذي كان المح الاسبوع الماضي الى انه سيلتقي قريبا بالملك عبدالله، غير، امس، وبشكل مفاجئ، جدول اعماله وسافر الى مزرعته لاستقبال الملك الذي امضى في المزرعة عدة ساعات تناول خلالها الغذاء، وتبادل مع شارون محادثة اكد مكتب شارون قيامها، لكنه رفض توضيح فحواها، مكتفيا بالاشارة الى انها تناولت خطة "فك الارتباط" والجدار..

وكان شارون قد كشف، خلال خطابين القاهما، الاسبوع الماضي، وجود اتصالات سرية متواصلة مع الاردن، مؤكدا انه سيلتقي الملك عبدالله قريبا، لكن الاردن نفى النبأ في حينه واعلن ان الاردن يشترط لاجراء لقاء بين عبدالله وشارون، تراجع رئيس الحكومة الاسرائيلية علانية عن تصريحاته ومواقفه الايديولوجية التي يعتبر بموجبها الاردن وطن الفلسطينيين. الا ان شارون لم يتراجع.. ورغم ذلك تمت الزيارة التي كشف في اسرائيل، ايضا، انها جاءت بعد زيارة رسمية قام بها رئيس جهاز المخابرات الاردنية الى اسرائيل حيث التقى شارون وناقش معه ومع قادة الموساد الاسرائيلي التعاون الاستراتيجي بين البلدين.