الوفد الأمريكي المكلف بالاطلاع على خطة "فك الارتباط" يزور إسرائيل مرة أخرى الاسبوع القادم

الوفد الأمريكي المكلف بالاطلاع على خطة "فك الارتباط" يزور إسرائيل مرة أخرى الاسبوع القادم

استأنف رئيس الحكومة الإسرائيلية، أريئيل شارون، اليوم (الخميس) مشاوراته مع وزراء الحكومة حول خطته ل"فك الارتباط" من جانب واحد.

فقد التقى شارون مع الوزراء: شاؤول موفاز، ليمور ليفنات وافيغدور ليبرمان، وناقش معهم خطته للانسحاب من طرف واحد من قطاع غزة.

وقال شارون للوزراء انه لم يقرر بعد بشأن تفاصيل خطة "فك الارتباط"، حيث ما زالت المشاورات بخصوص ذلك تجري مع الادارة الأمريكية. كما قال شارون انه توجد بعض المسودات لخطة الانفصال والتي سيتم بلورتها مع الولايات المتحدة.

وكانت الوزيرة ليمور ليفنات قد أبلغت شارون بانها على استعداد لتأييد اخلاء مستوطنات من غزة شريطة ان يتم تطبيق السيادة الإسرائيلية على مناطق فلسطينية في الضفة الغربية وضم مستوطنات هناك الى إسرائيل مثل، مستوطنة معلية أدوميم، غوش عتصيون وغيرها.

هذا وسيقوم الوفد الأمريكي المكلف بالاطلاع على تفاصيل خطة الانفصال بزيارة اخرى الى إسرائيل خلال الاسبوع القادم.

كما سيقوم وفد إسرائيلي خاص بزيارة الى واشنطن بعد اسبوعين لتنسيق زيارة شارون واجتماعه مع بوش.