ايفي ايتام يتهم قيادة المفدال بهدر دمه مكررا اسلوب التباكي للتأثير على قرارات القيادة الروحية

ايفي ايتام يتهم قيادة المفدال بهدر دمه مكررا اسلوب التباكي للتأثير على قرارات القيادة الروحية

اتهم رئيس حزب المفدال، النائب ايفي ايتام، الرئاسة الروحية لحركة المفدال بهدر دمه، وهدد بالاستقالة من رئاسة الحزب، مساء امس، على خلفية رفض اقتراحه المتعلق بطريقة انتخاب وزيري الحزب في حكومة شارون.

فقد اقترح ايتام على رئاسة المفدال التصويت على كل منصب وزاري على حدة لاختيار الشخص المناسب لشغل كل واحدة من الحقيبتين الوزاريتين، لكن اقتراحا آخر تم تقديمه الى الرئاسة، دعا الى اجراء تصويت سري على المنصبين معاً، على ان يختار النائب الذي يفوز بأكبر عدد من الأصوات المنصب الذي يفضله، فيما يمنح المنصب الثاني لمن يليه من حيث عدد الأصوات. وتم التصويت على الاقتراحين ففاز الاقتراح الثاني، الامر الذي اغضب ايتام، وجعله يصرخ بتوتر شديد، قال شهود عيان انه وصل حد البكاء (!)، ثم هدد بعقد مؤتمر صحفي فوراً والاستقالة، الامر الذي ترك تأثيره على الرئاسة الروحية للحزب التي قررت اعادة التصويت ليفز اقتراح ايتام هذه المرة.

يشار الى ان ايتام بات يتبع اسلوب التهديد بالاستقالة من رئاسة الحزب، كلما دخل في ازمة داخل حزبه. وكان اتبع هذا الاسلوب قبل الانتخابات ايضاً.

الى ذلك من المقرر ان تنظر المحكمة الداخلية للمفدال، يوم الأحد، بطلب المرشح السابع في قائمة المفدال، الياهو غباي، الزام وزيري الحزب على استقالة من الكنيست، واتاحة المجال للمرشحين القادمين (الياهو غباي ويغئال بيبي) بدخول الكنيست.

ومن المقرر ان يصوت مركز الحزب على مرشحي المفدال لتسلم المنصبين الوزاريين، بعد غد الأحد.

وقرر شارون قرر منح المفدال حقيبتي الاسكان والعمل والرفاه الاجتماعي. وسيشغل الاولى على الغالب رئيس الكتلة ايفي ايتام، فيما سيشغل المنصب الثاني زبولون اورليف.