بيرتس: إسرائيل ستعيد احتلال "حزام أمني" في جنوب لبنان حتى انتشار القوات الدولية!

بيرتس: إسرائيل ستعيد احتلال "حزام  أمني" في جنوب لبنان حتى انتشار القوات الدولية!

قال وزير الأمن الاسرائيلي، عمير بيرتس، اليوم الثلاثاء إن اسرائيل "ستحتفظ بحزام أمني" في جنوب لبنان إلى ان "يتسنى نشر قوة دولية تتولى السيطرة على المنطقة".

جاءت أقوال بيرتس خلال جولة له في المنطقة الشمالية. لكن مصادر إسرائيلية مطلعة قالت إن موضوع "الحزام الأمني" تمّ التطرّق إليه خلال اللقاء الذي عقده بيرتس اليوم مع وزيرة الخارجية الأمريكية، كوندوليسا رايس.

واضاف ان اسرائيل "ستسيطر على المنطقة من خلال إطلاق النار على كل من يدخلها". ولم يشر الى عرض الحزام الحدودي الذي تعتزم اسرائيل السيطرة عليه.
وقدرت مصادر حكومية اسرائيلية عرض المنطقة "بما يتراوح بين ثلاثة واربعة كيلومترات".
وقال دبلوماسيون غربيون اطلعتهم الحكومة الاسرائيلية على التطورات ان عرض الحزام قد يصل الى ما بين خمسة كيلومترات وعشرة كيلومترات في بعض المناطق.

وادعى بيرتس في تصريحات للصحافيين بأنه ليس لدى إسرائيل خيار آخر... "علينا ان ننشئ شريطا أمنيا جديدًا.. منطقة أمنية تكون غطاء لقواتنا إلى أن تصل القوات الدولية".

يذكر أن إسرائيل ظلت تحتفظ بـ"حزام أمني" في جنوب لبنان إلى العام 2000. مع ذلك بقيت تتلقى ضربات موجعة من المقاومة.

من ناحية أخرى قال مسؤول اسرائيلي كبير اليوم الثلاثاء ان اسرائيل تعتقد ان "من الضروري ان تتولى قوة لحفظ السلام تتألف من قرابة 20 ألف فرد السيطرة على جنوب لبنان وان تلك القوة يمكن نشرها خلال اسبوعين من موافقة القوى الغربية عليها".
وهذا العدد هو ضعفا عدد القوة المتعددة الجنسيات التي تناقشها القوى الاوروبية حاليا.

وقال مسؤول اسرائيلي كبير لرويترز "نحن نتطلع الى قوة كبيرة للغاية. بين عشرة آلاف و20 ألفا. ويمكن نشر هذه القوة على مراحل ويمكن ان يتم ذلك في فترة تتراوح بين اسبوع واسبوعين".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018