بيرس في مؤتمر صحفي بلندن يؤكد دعمه لمواصلة البناء في المستوطنات..

بيرس في مؤتمر صحفي بلندن يؤكد دعمه لمواصلة البناء في المستوطنات..

في مؤتمر صحفي عقد في لندن، صباح ا الخميس، صرح القائم بأعمال رئيس الحكومة الإسرائيلية، شمعون بيرس، أنه يدعم مواصلة البناء في مستوطنات الضفة الغربية، كما أكد مرة أخرى أن رئيس الحكومة، إيهود أولمرت، لن يجتمع مع رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، طالما لم يتم إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير، زاعماً أن قيادة حماس في دمشق هي من تعرقل المفاوضات.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم في فندق "ريتش"، قال:" لا يمكن منع أبناء المستوطنين من بناء بيوتهم. وهذه ليست مشكلة أولمرت أو براك أو رابين أو بيغين". وزعم بيرس أنه لا يمكن "مواصلة معاقبة المستوطنين بعد إخلائهم من قطاع غزة"!

كما جاء أنه طلب من رئيس الحكومة البريطانية، توني بلير، بعد استقالته من رئاسة الحكومة، أن يواصل دوره في عملية السلام في الشرق الأوسط، بسبب علاقاته الجيدة مع الفلسطينيين ودول آخرى، على حد قول بيرس.

وفي المؤتمر الصحفي، أكد بيرس مرة أخرى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، لن يجتمع مع محمود عباس، إلا بعد إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير، غلعاد شاليط.

وقال:" غداة إطلاق سراح شاليط، سيجتمع أولمرت مع أبو مازن، وسيتم إطلاق سراح أسرى، كبادرة حسن نية".

وزعم بيرس أن قيادة حماس في دمشق، وعلى رأسها خالد مشعل، تشكل عقبة في طريق المفاوضات. كما ادعى أن "سورية، التي تستضيف حماس، عليها أن تمارس الضغوطات على حماس من أجل العودة إلى طاولة المفاوضات".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018