بيرس لـ بان كي مون: لبنان المشكلة الفورية والصراع هناك لم ينته بعد..

بيرس لـ بان كي مون: لبنان المشكلة الفورية والصراع هناك لم ينته بعد..

في لقائه مع السكرتير العام الجديد للأمم المتحدة، بان كي مون، قال القائم بأعمال رئيس الحكومة الإسرائيلية، شمعون بيرس، إن لبنان هي المشكلة الفورية وأن الصراع هناك لم ينته بعد.

وكان بيرس قد اجتمع مع مون لإجراء محادثات حول المواضيع المركزية الموجودة على جدول الأعمال.

وقال مون إن لديه شبكة علاقات خاصة تربطه مع كافة قادة المنطقة، وإنه يجب وضع حد للوضع في الشرق الأوسط، خاصة وأن له أبعاداً عالمية تمس بما أسماه "الصراع ضد الإرهاب والإستقرار الإقتصادي العالمي".

وجاء أن بيرس قد طرح قضية الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى حزب الله، وأشار إلى أن السكرتير العام السابق كوفي أنان كان قد أخذ على عاتقه مهمة متابعة القضية. وأضاف أن إسرائيل لم تحصل حتى الآن على أية دليل يشير إلى أنهما لا يزالان على قيد الحياة. ومن جهته قال مون إنه سيبذل جهده من أجل الحصول على معلومات حول مصير الجنديين.

وقال بيرس إن لبنان هي المشكلة الفورية وأن الصراع لم ينته هناك بعد. كما أشار إلى أن القوات الدولية (اليونيفيل) لها أهمية خاصة من أجل فصل حزب الله عن إيران، على حد قوله.

كما تطرق بيرس إلى الحلم الإسرائيلي بإقامة مشاريع إقتصادية مشتركة بين إسرائيل والأردن والسلطة الفلسطينية، وقال إن مثل هذه المشاريع ستكون ذات صلة مع لبنان، وفي حال طلب من إسرائيل ذلك، فإنها سوف تستجيب، وتتعاون في قضايا البنى التحتية والاقتصاد..

وفي المقابل أشار مون إلى أن الأمم المتحدة سوف تعمل على تطبيق القرار 1701 بالكامل.

كما تحدث الإثنان في الشأن الفلسطيني، وادعى بيرس إن الفلسطينيين والمسلمين يعرضون في الأمم المتحدة صورة مشوهة أحادية الجانب، وذلك في إطار دفاعه عن "مجزرة بيت حانون".

وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن السكرتير العام الجديد قد امتدح خطاب رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، في الأسبوع الماضي. كما قال إن الأمم المتحدة سوف تصر على أن تلتزم حركة حماس بشروط الرباعية الدولية، التي تشتمل على الإعتراف بإسرائيل ووقف العنف والإلتزام بالإتفاقيات السابقة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018