بيرس: لقاء عباس – أولمرت بعد عودة الأخير من أمريكا

بيرس: لقاء عباس – أولمرت بعد عودة الأخير من أمريكا

أعلن النائب الأول لرئيس الوزراء الإسرائيلي شمعون بيرس أن رئيس الوزراء ايهود أولمرت سيلتقي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس فور عودة أولمرت من الولايات المتحدة.

وقال بيرتس أمام الكنيست يوم أمس الأربعاء إن أولمرت وعباس سيبحثان أثناء لقائهما في كافة القضايا العاجلة.

من جانبه قال وزير القضاء الإسرائيلي حاييم رامون ان اسرائيل ستختبر السبل الدبلوماسية في التعامل مع الفلسطينيين حتى نهاية العام قبل اللجوء الى خطة التجميع لترسيم حدودها من جانب واحد في الضفة الغربية المحتلة.

ومن غير المتوقع أن تسفر المفاوضات مع عباس عن تقدم يذكر فيما زعم متحدثون اسرائيليون ان المحادثات الرسمية بشأن اقامة دولة فلسطينية تتوقف على ما اذا كانت الحكومة الفلسطينية "التي تقودها حماس ستنبذ العنف وتعترف باسرائيل وتلتزم باتفاقات السلام المؤقتة الموقعة مع اسرائيل".

وزعم رامون "سنكرس هذا العام باخلاص وبرغبة حقيقية وقوية(!!) لنرى ما اذا كان يمكننا ان نجري مفاوضات مع رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن."

وأضاف "اذا اتضح انه ليس لدينا شريك فاننا سننتقل الى خطة التجميع".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018