بيرس: "نحن نخوض معركة صعبة ستجبي ضحايا كثيرة ولكن لا مفر من الانتصار"

بيرس: "نحن نخوض معركة صعبة ستجبي ضحايا كثيرة ولكن لا مفر من الانتصار"


قال نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي، شمعون بيرس، في مقابلة أجراها صباح اليوم مع الاذاعة الاسرائيلية العامة إن "إسرائيل تخوض معركة صعبة ولكن لا مفر من الانتصار".

وأضاف بيرتس: "علينا أن نعرف أن هناك رباعية للشر المكونة من ايران وسوريا وحزب الله وحماس. وجنّدت هذه الرباعية العالم أجمع إلى يميننا. وتمخض عن هذا وضع دولي لم يسبق له مثيل وهناك وضعية جديدة أيضًا لم يسبق لها مثيل وهي أن العالم العربي ضد حزب الله. الرأي العام الدولي ضد حزب الله. وهذه وضعية يجب أخذها بعين الاعتبار"

وحول الخسائر البرية التي يخوضها الجيش الاسرائيلي في الجنوب اللبناني نتيجة توغله. قال بيرس: "هذه حرب ليست سهلة ابدًا. خاصة وان حزب الله يتمركز قبالة البلدات الاسرائيلية في الشمال. يجب التصميم على شيء واحد في النهاية وهو الانتصار."

وحول مصداقية التصريحات الاسرائيلية التي تتوالى بحيث قال وزير المواصلات وعضو المجلس الوزاري المصغر شاؤول موفاز إن حزب الله فقد 50 في المئة من قوته. بينما قالت الاستخبارات الامريكية إنَّ حزب الله فقد ثلثًا من قوته عقب بيرس: "أنا لا أريد أن أخوض هذه الاحصائيات. أريد ان اقول شيئًا واحدًا للشعب. هذه حرب صعبة ولا شك بأننا سننتصر بهذه الحرب. لا مفر لنا من الانتصار. وهذه الحرب ضد حزب الله وليست ضد أحد آخر."

وعن توقيت الحملة قال بيرس: لا يمكن معرفة الجدول الزمني للحرب. هذه ليست حرب ضد جيش منظم. من الممكن أن يختبئ مقاتلو حزب الله هنا وهناك. هذه حرب من دون جبهة ومن دون عنوان. من شأنها أن تجبي ضحايا ولكن علينا ان ننتصر".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018