بيرس يهاجم حكومة شارون لتنفيذها جريمة اغتيال الشيخ احمد ياسين

بيرس يهاجم حكومة شارون لتنفيذها جريمة اغتيال الشيخ احمد ياسين

هاجم رئيس حزب "العمل"، شمعون بيرس، قبل قليل، الحكومة الاسرائيلية على قرارها باغتيال الشيخ ياسين وقال انه لو كان عضوا في الحكومة لصوت ضد تنفيذ عملية الاغتيال بحق الشيخ احمد ياسين.

وقال بيرس ان خطة شارون لـ"فك الارتباط" ما زالت محل كلام فحسب، فيما الافعال التي تقوم بها الحكومة تسير باتجاه معاكس. واكد بيرس ان الوضع سيزداد سوءا في اعقاب عملية الاغتيال بالنسبة للاسرائيليين والفلسطينيين على حد سواء.

وقال بيرس ان حزب العمل سيصوت بعد ظهر اليوم الى جانب اقتراح حجب الثقة عن حكومة شارون. وانتقد حزب "شاس" لانه سحب اقتراحه لحجب الثقة عن الحكومة.

تلتئم الهيئة العامة للكنيست عصر اليوم، الاثنين، للتصويت على عدد من اقتراحات حجب الثقة عن حكومة شارون، التي تقدمت بها كافة كتل المعارضة. وكانت حركة "شاس" قد سحبت اقتراحها من جدول اعمال الكنيست بعد ممارسة ضغوطات عليها من قبل الائتلاف الذين جندوا في سبيل ذلك الحجج والذرائع المتعلقة بالوضع الجديد الناشء في المنطقة في اعقاب اغتيال زعيم حركة "حماس" الشيخ احمد ياسين.

وتعقد كتلة حزب "العمل" البرلمانية في هذه الاثناء اجتماعا لبحث التطورات في اعقاب جريمة الاغتيال وكيفية التصويت على اقتراحات حجب الثقة.