بيريس: عرفات يستحق جائزة نوبل للسلام

بيريس: عرفات يستحق جائزة نوبل للسلام

اكد رئيس حزب العمل الاسرائيلي، شمعون بيرس، اليوم، استحقاق الرئيس الفلسطيني، ياسر عرفات، لجائزة نوبل للسلام، التي حصل عليها مناصفة معه ومع رئيس الحكومة الاسرائيلية الأسبق، الراحل يتسحاق رابين، عام 1994بعد توقيع اتفاقيات اوسلو.

وقال بيرس أمام مؤتمر دولي للسلام يعقد في تل ابيب، في إطار الاحتفالات بعيد ميلاده الثمانين "أريد أن أكون أمينا ولا أكترث بما يقولونه. أعتقد.. أنه كان من الصواب منحه جائزة نوبل."

وأضاف إن عرفات خطا خطوة واسعة باعترافه علانية بإسرائيل وبإعلانه أنه "سيخرج من دائرة الإرهاب إلى نطاق المفاوضات" وبقوله إنه يجب إقامة دولة فلسطينية في الضفة الغربية وغزة وليس داخل إسرائيل.

وبرأي بيرس ارتكب عرفات خطأ بإخفاقه في تفكيك الجماعات المعارضة للسلام. وأضاف أن عرفات انتقد هذه الجماعات "لكنه لم يتخذ إجراءات ضدها."

وأكد بيرس معارضته لقرار اتخذه مجلس الوزراء الإسرائيلي منذ أسبوعين بالتخلص من عرفات بزعم انه"عقبة أمام السلام".

وقال "يؤسفني أن هناك شعورا في البلد اليوم بأن المشكلة ستحل إن نحن تخلصنا من عرفات." وأضاف أن من الخطأ اتخاذ مثل هذه الخطوة.