تامير تتهم العسكريين بتضليل الحكومة الإسرائيلية عشية العدوان على لبنان..

تامير تتهم العسكريين بتضليل الحكومة الإسرائيلية عشية العدوان على لبنان..

اتهمت وزيرة التربية والتعليم الإسرائيلية، يولي تمير، العسكريين بتضليل الحكومة عشية العدوان على لبنان. وانضمت إلى إيهود باراك في توجيه الانتقادات للقيادة السياسية الإسرائيلية واعتبارها عديمة الخبرة والتجربة.

وقالت تمير أن «المعلومات التي قدمها المستوى العسكري للحكومة عشية الحرب ضللت المستوى السياسي». وأضافت في برنامج "لقاء مع الصحافة" الذي بثته القنال الثانية الإسرائيلية، مساء السبت، أن التضليل تمثل في "خلق انطباع لدى الوزراء أن الحديث يدور عن حملة قصيرة، يمكن لأهدافها أن تتحقق باستخدام سلاح الجو وبتوغلات برية محدودة".

وقالت أن قيادة الجيش ومجلس الأمن القومي عرضوا على الوزراء «صورة أحادية الأبعاد ومعلومات غير كافية». معتبرة أنه «لو تقدم أحدهم في نفس الجلسة وشكك في التقديرات، لربما بدا كل شيء على نحو آخر.»

وأشارت تامير إلى قلة التجربة والخبرة لدى رئيس الوزراء إيهود أولمرت ووزير الأمن عمير بيرتس وقالت " يتواجد حول الطاولة أناس مع وبدون خبرة عسكرية وأمنية ومع ذلك اتخذ القرار". وأضافت أن إسرائيل عادت إلى واقع عرفته وجربته في السابق، في «حرب يوم الغفران». وأَضافت «لو كنت أعرف ما أعرفه اليوم لكنت اتخذت قرارا آخر.»

واستغلّ إيهود براك، رئيس الحكومة الأسبق وأحد المرشحين لرئاسة حزب العمل، مهرجانات الدعاية الانتخابية وذكرى القتلى من الجيش الإسرائيلي في ذكرى "استقلال الدولة العبرية"، ليلدغ رئيس الحزب وزير "الأمن" الحالي عمير بيرتس، معتبرا أنه "لا بديل للتجربة" مؤكّدا أن الثلاثي أولمرت بيرتس حالوتس قد فشلوا في إدارتهم الحرب في لبنان، وأكد براك أنّه بمجرّد انحسار الضباب عن استنتاجات لجنة "فينوغراد" فإن الجميع سيدرك أن لا شيء يغني عن التجربة، معتبرا أن إسرائيل قد فشلت في الحرب الأخيرة على لبنان، غير أنه ادّعى أنّ إسرائيل ما فتئت، برغم هذا الفشل، "الدولة الأقوى ما بين ليبيا وإيران".

واعتبر براك أن الدولة العبرية تمرّ في أزمة حقيقية بسبب الفشل في الحرب الأخيرة، وقال "كانت لنا سنة ليست سهلة. وبعد أن ينجلي الغبار عن استنتاجات فينوغراد والبروتوكولات فإننا سنرى كثيرا من العبر بشأن تحضير الجيش للحرب، وكيفية استعداد العمق وكذلك في شأن اتخاذ القرارات في الحكومة وفي الطاقم الوزاري المقلّص"..