تواصل الهجمات الصاروخية وأكثر من 30 مصاباً اليوم غالبيتهم في منطقة حيفا..

تواصل الهجمات الصاروخية وأكثر من 30 مصاباً اليوم غالبيتهم في منطقة حيفا..

سقط عدد من الصواريخ قرابة الساعة الخامسة من بعد ظهر اليوم، الجمعة، في منطقة حيفا والجليل الأعلى ومحيط الناصرة والعفولة.

وبحسب تقارير الشرطة الإسرائيلية، سقط عدد من الصواريخ في مناطق مفتوحة بالقرب من بلدات الجليل الأعلى، وتم تحديد موقع 5 صواريخ سقطت في المنطقة، كما اشتعلت النيران في أحد المواقع التي سقط فيها أحد الصواريخ، ولم يبلغ عن وقوع إصابات بشرية.

كما جاء أن صافرات الإنذار قد انطلقت في منطقة حيفا و"الكرايوت"، وطلب من جميع السكان الدخول إلى الملاجئ والغرف الآمنة، إلا أنه لم يبلغ عن سقوط صواريخ.

وفي منطقة روش بينا ونهارية، أيضاً، انطلقت صافرات الإنذار، ولم يتم بعد تحديد مواقع سقوط الصواريخ في المنطقة، وفي نبأ لاحق جاء أن صاروخين قد أوقعا أضراراً لمنزلين في منطقة نهارية، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

وتم تحديد مواقع سقوط 3 صواريخ في منطقة طبرية، حيث طلب من جميع سكانها النزول إلى الملاجئ، قبل سقوط الصواريخ بدقيقة واحدة، ولم يبلغ بعد عن وقوع إصابات.

كما انطلقت صافرات الإنذار في محيط منطقة الناصرة والعفولة ومرج ابن عامر، ولم يتم بعد تحديد مواقع سقوط الصواريخ


وفي الساعة الواحدة بعد ظهر اليوم أصيب 30 إسرائيلياً بجروح في هجمة صاروخية وقعت في مدينة حيفا.

وجاء أن أحد الصواريخ قد سقط في مدخل الفرع المركزي للبريد، في حين أصاب صاروخ ثان إحدى الشقق السكنية في المدينة.

وقد أصيب أكثر من 30 إسرائيلياً بجروح، في حيفا، وصفت جراح إثنين منهم بأنها خطيرة، وإثنين آخرين بجروح متوسطة.

وسقط 3 صواريخ كاتيوشا في حوالي الساعة الواحدة
كما ابلغت مصادر أن في موقع آخر سبب القصف إلى تسرب الغاز في احد المباني واشتعاله ولا توجد حتى الآن تفاصيل واضحة عن الحادث.


كما جاء أنه سقط 3 صواريخ أخرى قرابة الساعة الثالثة بعد ظهر اليوم. وبحسب المصادر الإسرائيلية فقد سقط أحدها في حيفا، في حين سقط الآخران في "الكريوت"، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

كما أفادت مصادر أمنية إسرائيلية أن قذيفتي كاتيوشا وقعتا ايضًا على مدينة صفد إلا انهما وقعتا في مساحات مفتوحة ولم يبلغ عن أصابات أو أضرار مادية. كما سقطت قذيفة اخرى في مدينة روش بينا وحتصور ويسود همعلا وكرميئيل وعكا.

وجاء أن شخصاً واحداً قد أصيب بجروح جراء سقوط الصاروخ في روش بينا، كما أصيب شخص واحد في صفد، وشخص واحد أيضاً في يسود همعلا.

وقال شهود عيان في حيفا: "كانت الاوضاع هادئة خلال اليومين الماضيين. ولكننا شعرنا اليوم بانفجارات قوية هزَّت أرجاء المدينة وحطمت نوافذ البيت. الامر المقلق ان صافرات الانذار عملت بعد ضرب المدينة وليس العكس. عندما سيبدا القصف بشكل مكثف فإننا سنترك المدينة".

ووقعت مواجهات بين مؤيدين ومعارضين للعدوان على لبنان امام كاميرات القناة العاشرة للتلفزيون الاسرائيلي. وقالت احدى النساء: "يكذبون علينا ولا يمكن ان يكون التأييد لهذه الحملة 90 في المئة كما تقول الصحف".
وكان حزب الله أطلق 40 قذيفة كاتيوشا بالامس قرابة الساعة السابعة من مساءسقطت في الجليل الأعلى. وجاء أن بعضها سقط في منطقة روش بينا ومنطقة جبل ميرون (الجرمق). ولم تذكر المصادر أية أنباء عن خسائر بشرية أو مادية.

وكان استمر قصف المناطق الاسرائيلية ظهر امس بقذائف الكاتيوشا وقد أعلنت قوات الأمن الاسرائيلية عن أنّه تم قصف ما يقارب 20 قذيفة منذ الصباح على مدن نهاريا وصفد وكريات شمونه والجليل الغربي. ولكن لم يبلغ عن اصابات.

وكانت مصادر إسرائيلية أعلنت في وقت سابق من صباح اليوم أنَّ قذائف كاتيوشا سقطت على مدينة كرميئيل إلا انه لم يبلغ عن إصابات ولا عن أضرار. كما دوَّت صفارات الانذار في مدينة طبريا. وقد بلّغ أهالي المدينة عن سماعهم دوي انفجارات إلا أنًّ الشرطة استطاعت الكشف عن قذيفة واحد فقط.

وسقطت في حوالي الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم خمس قذائف كاتيوشا على مدخل كيبوتس يهودي في الجليل الأعلى. ولم يبلغ عن إصابات أو عن أضرار.

وذكرت مصادر إسرائيلية أنه منذ ان بدا القصف على مدينة طبريا انقطعت السياحة عنها بشكل كامل. وبدأ السياح الاسرائيليون بترك المدينة متجهين إلى مناطق المركز. ووصف احد سكان المدينة قائلاً: "نحن لم نترك المدينة لكننا وجدنا أنفسنا أمام بحر صامت وفنادق فارغة ولا شيء في المدينة".



.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018