جندي اسرائيلي يعترف باختلاقه "حكاية محاولة اختطافه"

جندي اسرائيلي يعترف باختلاقه "حكاية محاولة اختطافه"

اعلن الناطق بلسان الشرطة الاسرائيلية في منطقة المروج، شمالي اسرائيل، صباح اليوم، عدم توصله إلى ما يثبت ادعاءات جندي اسرائيلي بتعرضه إلى محاولة اختطاف، قرب مفترق جولاني، الليلة الماضية.
وقال الناطق بلسان الشرطة ان التحقيقات بينت بأن الجندي اختلق قصة الاختطاف، وان اصابته نجمت عن شجار وقع بينه وبين ركاب سيارة سافرت بالقرب من مفترق جولاني.

وكان الجندي قد وصل، مساء امس، مصابًا إلى "حَفات هَشومير"، بالقرب من إيلانيا، وادعى ان أربعة مجهولين حاولوا اختطافه وإدخاله بالقوة إلى سيارتهم، بينما كان في طريقه من مفترق "جولاني" إلى القاعدة العسكرية التي يخدم فيها.

وزعم انه عارك المجهولين الأربعة، ونجا من محاولة الاختطاف لكنه تم طعنه! وبعد تحقيق قصير قامت به الشرطة العسكرية والشرطة المدنية تبين ان الجندي اختلق القصة.