حالة تأهب قصوى، تتحول إلى حالة طوارئ من يوم الإنتخابات حتى يوم الأرض..

حالة تأهب قصوى، تتحول إلى حالة طوارئ من يوم الإنتخابات حتى يوم الأرض..

ترفع قوات الامن الإسرائيلية حالة الإستنفار في صفوفها إلى أقصى درجة ابتداء من صباح اليوم الأحد بسبب الانتخابات الإسرائيلية العامة ويوم الأرض.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن مصادر أمنية قولها إن حالة الاستنفار القصوى ستستمر حتى نهاية الأسبوع على الأقل وذلك على خلفية إجراء الانتخابات الإسرائيلية يوم الثلاثاء وحلول الذكرى السنوية الثلاثين ليوم الأرض يوم الخميس المقبل الثلاثين من آذار/مارس.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد قررت يوم الاثنين إعلان حالة الطوارئ في صفوف أفرادها خلال يوم الانتخابات الإسرائيلية تحسبا من محاولات مسلحين فلسطينيين تنفيذ هجمات داخل إسرائيل.

من جانبه سيعزز الجيش الإسرائيلي قواته في الضفة الغربية ابتداء من يوم غد من خلال نقل وحدات تقوم بتدريبات إلى الضفة.

كذلك سيرافق جنود إسرائيليون دوريات الشرطة في مراكز المدن الإسرائيلية الكبرى.

وتتواصل في غضون ذلك حالة الاستنفار القصوى التي تفرضها القوات الإسرائيلية عند الحدود الشمالية مع لبنان تحسبا من تنفيذ حزب الله لهجمات وخصوصا في يوم الانتخابات الإسرائيلية.

وكانت مصادر أمنية إسرائيلية قد تحدثت عن توقعاتها بأن ينفذ حزب الله هجمات ضد أهداف إسرائيلية عشية الانتخابات أو في يوم الانتخابات في محاولة للتأثير على نتائج الانتخابات الإسرائيلية

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019