حزب العمل يصادق على ضم " عام احاد " لصفوفه

حزب العمل يصادق على ضم " عام احاد " لصفوفه

اعتبر رئيس نقابة العمال العامة في اسرائيل ( الهستدروت ) ، عمير بيرتس مصادقة مؤتمر حزب " العمل" ، بعد ظهر اليوم على اتفاقية ضم حزبه " عام احاد " لصفوف " العمل "بمثابة بداية تشكيل البديل لحكومة حزب " الليكود " ..

وقال بيرتس انه سيعمل كل ما بوسعه ليتم الاندماج الكلي بين الحزبين على مستوى المسؤسسات الحزبية والقواعد. وقال " لدى اسرائيل الان حزبها الاشتراكي الدمقراطي الذي سيشكل بديلا لحكومة حزب الليكود " .

وقال بيرتس انه يجب اعطاء رئيس حزب العمل ، شمعون بيرس فرصة لتشكيل الحزب البديل لليكود ..مؤكدا ثقته بان اعضاء حزبه سيصادقون على الاتفاق يوم الاحد المقبل

وكان مؤتمر حزب " العمل " الاسرائيلي، قد صادق بعد ظهر اليوم، الخميس باكثرية الاصوات على ضم " عام احاد " برئاسة،عمير بيرتس الى صفوفه.بدوره، اعرب رئيس حزب " العمل " شمعون في سياق كلمته في مؤتمر الحزب ان الحل لما اسماه بـ " الازمة في منطقة رفح " يجب ان يتم بطريقة سياسية وليست عسكرية " واضاف " حل الازمة يكمن بالاتفاق مع مصر وبالاتفاق مع الفلسطينين تحت رعاية امريكية.."

وبخصوص موقف حزب " العمل " من خطة شارون البديلة لخطة " فك الارتباط " التي يُتوقع طرحها على الحكومة في غضون اسبوعين ، قال بيرس ان حزب العمل " لن يساند اي خطة لا تستند الى مواعيد محددة للتنفيذ ولا تستمد رؤيتها من المستقبل " واضاف : " يجب ان تكون هناك جهة مسؤولة لتحل محل اسرائيل بعد انسحابنا من غزة .."

يذكر ان المفاوضات بين الحزبين كانت بدأت في 24/9/2003 وسط اصرار رئيس حزب العمل ، شمعون بيرس على ضم رئيس الهستدروت وكتلته البرلمانية الى صفوف حزب العمل، مشيرا الى ان " حزب العمل لا يساوي شيئا بدون لجان العمال وانه يجب بذل كل الجهود من أجل عودة رئيس نقابة العمال العامة الى صفوف حزب العمل.