حيفا: 3 قتلى وعشرات الجرحى وخسائر في الممتلكات في حي يفتقر لادنى التحصينات

حيفا: 3 قتلى وعشرات الجرحى وخسائر في الممتلكات في حي يفتقر لادنى التحصينات

بعد القصف الشديد الذي تعرض له الحي العربي في مدينة حيفا، وادي النسناس، أعلنت المصادر الطبية عن اسم القتيلين وهما: لبيبة مزاوي (67 عامًا) وحنا حمام (62 عامًا).
كما قتل روني روبنسكي (كريات متوسكين) اضافة على أكثر من 100 جريح غالبيتهم اصيبوا بجراح طفيفة وحالات من الهلع. ومن بينهم ايضًا جرحى بحالة صعبة. وقد حررت المستشفى غالبيتهم في الامس.

ويذكر أن مدينة حيفا تعرضت إلى قصف شديد من بعد "هدوء" ساد الاجواء في الاسبوع الأخير، ادعت فيها اوساط عسكرية اسرائيلية أنها "دمرت ذخيرة الصواريخ التابعة لحزب الله خاصة صواريخ طويلة المدى التي تصل الى حيفا".

ويذكر انَّ هذا منح بعض سكان البلدة التي عادت الى حياتها كالمعتاد الشعور بالأمان في ظل تمكن حزب الله من قصف حيفا. ويعتبر قصف الامس هو الأشد لحيفا منذ اندلاع العدوان على لبنان.

ويذكر ان حي وادي النسناس هو حي قديم يفتقر الى الملاجئ والمباني المحصنة ويعاني من الاكتظاظ السكاني الشديد في الشوارع والمباني والازقة. وتعاني المباني من مشاكل كثيرة منها عدم ثباتها بشكل كامل على الارض. وجزء كبير من المباني يعاني من تصدعات كونه قديمًا جدًا. وقد شكا سكان الحي أكثر من مرة عن الحال السيئة فيه.

وحاولت وسائل الاعلام العبرية قاطبة بالامس اجتثاث اقوال معادية للمقاومة اللبنانية من سكان الحي على باب المستشفى في ظل غضبهم وألمهم في وقت تواجد فيه ما يقارب الـ 200 جريح في المستشفيات وانباء عن وجود عدد آخر تحت الانقاض. ولم تركز وسائل الاعلام العبرية على المناطق الاخرى التي تمَّ قصفها بالامس.

ويذكر ان الحياة عادت لطبيعتها في الواد في ظل خوف السكان وهدوء الشارع. وقال عدد من اصحاب المحال التجارية أن الحياة ستستمر وأنهم سيكونون أكثر حذرًا.

وزار رئيس بلدية حيفا، يونا ياهف، الحي صباح اليوم وطالب السكان بالبقاء الى جانب مبان مغلقة ومحصنة خوفًا من تعرض الحي لقصف آخر.

وكان قد سقط مساء أمس 20 صاروخا على حيفا والكرايوت، وقال شهود عيان أنه سمعوا 6 انفجارات قوية في حيفا وقالت الشرطة أن 4 صواريخ أصابت مبان سكنية، إصابات مباشرة.

وقد تسبب سقوط الصواريخ بأضرار كبيرة للمباني والسيارات والممتلكات.

كما سقط صاروخ على مبنى مكون من ثلاث طبقات مما أدى إلى انهياره، وقد تحدثت طواقم الانقاذ عن عدة إصابات تم إخراجها من تحت الهدم، وتحدث أحد عمال الإغاثة عن تسرب للغاز نتيجة للضربة. وأصيب منزل آخر بصاروخ، إصابة مباشرة بصاروخ فأوقع عدة إصابات.

وفي كرمئيل، قالت الشرطة أن صاروخا سقط على مصنع ولم تبلغ عن إصابات أو أضرار.

وكانت قد انطلقت صافرات الإنذار مساء امس في معظم بلدات الشمال من نهارية حتى الخضيرة. وقد سمعت أصوات انفجارات في "مجدال هعيمك" ولم يبلغ بعد عن أضرار أو خسائر. وفي الكرايوت ابلغ عن سقوط صاروخ واحد بجوار منزل ولم يبلغ عن إصابات، وقالت الشرطة إن عدة صواريخ سقطت في أماكن غير مأهولة.

وسقطت 4 صواريخ في معالوت، وصاروخ في كرمئيل، وآخر في روش بينا، وقالت الشرطة أن 17 صاروخا سقطت في الهجمة الأخيرة على منطقة الشمال.

وكانت قد قالت مصار إسرائيلية أنه منذ ساعات الصباح سقط على البلدات الشمالية أكثر من 170 صاروخا.

وحوالي الساعة 16:00 من بعد ظهر امس سقطت عدة صليات من صواريخ الكاتيوشا في منطقة شلومي والبلدات المجاورة لنهارية. مما أدى إلى إصابة 3 أشخاص وعدد من حالات الهلع كما أعلنت مصادر الشرطة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018