رافض الخدمة في جيش الاحتلال، يونتان بن ارتسي يلتمس الى المحكمة العليا ضد الجيش الاسرائيلي

رافض الخدمة في جيش الاحتلال، يونتان بن ارتسي يلتمس الى المحكمة العليا ضد  الجيش الاسرائيلي

التمس رافض الخدمة العسكرية في المناطق الفلسطينية المحتلة، يونتان بن ارتسي، الى المحكمة العليا الاسرائيلية، طالبا منع الجيش الاسرائيلي من تقديمه الى المحكمة العسكرية، ومحاكمته امام محكمة مدنية.

ويقول بن آرتسي في التماسه، إنه يمكن لهيئة غير عسكرية فقط، أن تحاكمه. وحسب أقواله، فإن القضية مدنية ومبدئية محض، وتدخل الجيش فيها يوازي تدخله في القضايا السياسية.

وكان الجيش قد اعتقل بن ارتسي، نجل شقيق زوجة وزير المالية، بنيامين نتنياهو، لرفضه الخدمة في المناطق المحتلة لاسباب ضميرية.

وقد امضى بن ارتسي في السجن، حتى الآن، اكثر من ستة اشهر، على فترات متقطعة، وسيقدم الى المحاكمة للمرة الثامنة بتهمة رفض الخدمة، وحسب القانون العسكري الاسرائيلي يمكن للمحكمة العسكرية سجنه لمدة ثلاث سنوات، هي فترة الخدمة الالزمية في الجيش الاسرائيلي.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019