رجل أعمال عراقي على استعداد للموت من أجل تسيبي ليفني..

رجل أعمال عراقي على استعداد للموت من أجل تسيبي ليفني..

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إن مفاجأة غريبة من نوعها كانت بانتظار وزير الخارجية الإسرائيلية، تسيبي ليفني، لدى وصولها إلى الإجتماع العام لمكتب التجارة "إسرائيل-الأردن"، حيث كان بانتظارها رجل أعمال عراقي ليفاجئها بالقول:" سأبذل كل ما بوسعي للدفع بالسلام في المنطقة، وأنا على استعداد حتى للموت من أجلك"..

وجاء أنه قد تمت دعوة 60 شخصاً من رجال الأعمال الإسرائيليين بالإضافة إلى 20 آخرين من رجال الأعمال الأردنيين إلى الحفل الذي جرى في فندق "كراون بلازا" في تل أبيب، وشارك فيه المدير العام لوزارة الصناعة والتجارة الأردني، وسفير الأردن في إسرائيل، ورئيس مركز عمان للسلام والتطوير.

وبحسب الصحيفة، فإنه، وفور وصول وزيرة الخارجية، تسيبي ليفني، اقترب منها أحد أعضاء الوفد الأردني، ويدعى إبراهيم لطفي، واعترض طريقها قائلا إنه رجل أعمال عراقي يعيش في الأردن ولوس أنجلوس، وأنه يؤيد الجهود التي تبذلها ليفني من أجل السلام، وأضاف:" أحب كل ما تقومين به، وأنا على استعداد حتى للموت من أجلك"..

وأضاف لطفي أنه يتمنى أن يأتي ذلك اليوم الذي يكون فيه لإسرائيل علاقات دبلوماسية مع العراق، ويكون بإمكان الإسرائيليين زيارة بغداد، على حد قوله.

كما جاء أن ليفني تبادلت الحديث معه، وتمنت في وقت لاحق أن تلقى في إسرائيل من هو على استعداد للترحيب بها بهذا الشكل..

وعلم أن رجل الأعمال لطفي قد تحدث إلى المسؤولين في وزارة الخارجية الإسرائيلية، وقال في حديثه إنه يقيم علاقات مع رجال أعمال إسرائيليين وأردنيين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018