شارون: "وتيرة تطبيق خطة خارطة الطريق لا تمليها جداول زمنية "

شارون: "وتيرة تطبيق خطة خارطة الطريق لا تمليها جداول زمنية "

اعتبر رئيس الوزراء الاسرائيلي، أريئيل شارون في اول تصريح له بعيد عودته من الولايات المتحدة الامريكية اليوم، ان وتيرة تطبيق خطة " خارطة الطريق" لا تمليها جداول زمنية وانما ما يتم تنفيذه على ارض الواقع ".

واضاف شارون الذي كان يتحدث في حفل تخرج دورة جديدة في كلية " الامن القومي " ان خطة خارطة الطريق لا تزال في مرحلتها الاولى التي تتمثل اساسا بوقف اطلاق النار ووقف مطلق لاعمال العنف والتحريض والارهاب"...مضيفا انه " لن يتم الانتقال الى مرحلة لاحقة في تنفيذ الخطة قبل تطبيق ما تنص عليه المرحلة السابقة..خاصة وان اغلبية الخطوات التي يتم تنفيذها حسب هذه الخطة هي خطوات لا يمكن التراجع عنها لذا يجب الامتناع قدر الامكان عن ارتكاب اخطاء..." على حد قوله..

وقد وصل شارون اليوم مطار بن غوريون عائدا من زيارة الى الولايات المتحدة، استغرقت أربعة أيام عقد خلالها سلسلة من اللقاءات شملت رؤساء الجالية اليهودية ومستشارة الرئيس لشؤون الامن القومي ووزير الخارجية، وغيرهم من المسؤولين الاميركيين، قبل أن يعقد لقاءه الثامن مع الرئيس بوش، منذ توليه للسلطة، ونجح، حسب المصادر الاسرائيلية المرافقة، بتخفيف حدة الموقف الاميركي من جدار الفصل العنصري الذي تقيمه اسرائيل بينها وبين الضفة الغربية. وبدا ذلك واضحا خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده بوش وشارون في حديقة البيت الابيصض، حيث استبدل بوش وصفه للجدار بـ"السور الذي يتلوى كالثعبان"، بكلمة "الجدار"، وهو المصطلح الذي تطلقه اسرائيل على ما وصفه الرئيس الفلسطيني، ياسر عرفات، بـ "سور برلين الشرق الاوسط".