شارون يهدد الفلسطينيين بالرد بقوة اذا ما قصفوا مدن السهل الساحلي

شارون يهدد الفلسطينيين بالرد بقوة اذا ما قصفوا مدن السهل الساحلي

هدد رئيس الحكومة الاسرائيلية، اريئيل شارون، الفلسطينيين بالرد بقوة اذا ما اقدموا على اطلاق النار على مدن السهل الساحلي. وقال شارون خلال جلسة الحكومة الاسرائيلية، اليوم الاحد، انه "لا يمكن ادخال سكان مدن الساحل الى الملاجئ".

وفي تعقيبه على تصريح وزير الامن، موفاز، بانه لن يتم التوصل الى اتفاق ثابت مع الفلسطينيين خلال الجيل الحالي، قال شارون ان هذه التصريحات "تعكس وجهة نظر موفاز فقط، مضيفا ان "هذا التوجه ليس صحيحا. فمن جهة يجب محاربة "الارهاب" ومن جهة اخرى التوصل الى اتفاق مع الفلسطينيين".

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن رئيس الشاباك الاسرائيلي افي ديسكين، قوله اثناء الجلسة ان هناك الكثير من التحذيرات بشأن عمليات يخطط لها الفلسطينيون، مدعيا ان ثلثي هذه التحذيرات تتعلق بعمليات تخطط لها الجهاد الاسلامي.

اما رئيس قسم الابحاث في شعبة الاستخبارات العسكرية، اللواء يوسي كوفرفاسر، فهاجم السلطة الفلسطينية مدعيا "انها لا تنجح بفرض سيادتها ولا تبذل جهدا من اجل ذلك"!