شارون يوافق على اضافة 2 مليار شيكل لميزانية الأمن وتقليص 15 مليار شيكل من ميزانية الوزارات الاخرى

شارون يوافق على اضافة  2 مليار شيكل لميزانية الأمن وتقليص 15 مليار شيكل من ميزانية الوزارات الاخرى

توصلت وزارتا المالية والامن امس (الخميس)، إلى تسوية حول تقليص ثلاثة مليارات شيكل من ميزانية وزارة الامن الاسرائيلية ابتداء من العام المقبل فقط، فيما سيتم هذا العام، زيادة مبلغ ملياري شيكل الى الميزانية لتصل بذلك الى 43.334 مليار شيكل، ما يعني ان ما سيتم تقليصه من ميزانية الوزارة، في العامين المقبلين، اذا تم ذلك حقاً، لن يتجاوز حجم الزيادة الحالية.

وتتناقض هذه الزيادة مع الميزانية التي صادقت عليها الكنيست، في نهاية العام الماضي، 2002، حيث صادقت على تخصيص مبلغ 41.334 مليار شيكل من ميزانية الدولة للعام 2003 لوزارة الأمن. وتأتي الزيادة الحالية للجهاز الامني على حساب الوزارات الاخرى، خاصة على حساب خدمات التعليم والصحة والرفاه الاجتماعي التي ستكون اول من ستتعرض الى الضربات الاقتصادية الجديدة.

وكان رئيس الحكومة الاسرائيلية، ارئيل شارون، قد صادق، امس، على خطة التقليصات التي قدمها اليه وزير المالية، بنيامين نتنياهو، والتي تنص على تقليص مبلغ 15 مليار شيكل من ميزانية العام 2003، اضافة الى رفع نسبة العجز المالي للحكومة.

وقالت مصادر في وزارة المالية ان نتنياهو سيعرض التفاصيل الكاملة لخطته الاقتصادية، الاسبوع المقبل، وانه بدأ، مساء امس، باجراء اتصالات هاتفية مع الوزراء لاطلاعهم على الخطة ومحاولة اكتساب تأييدهم لها.