شالوم: "واشنطن ستستخدم الفيتو ضد كل محاولة لتبني رأي لاهاي الاستشاري بشأن الجدار"

شالوم: "واشنطن ستستخدم الفيتو ضد كل محاولة لتبني رأي لاهاي الاستشاري بشأن الجدار"

خفف وزير الخارجية الاسرائيلي، سيلفان شالوم، صباح اليوم (الاربعاء)، من حدة الانتقادات التي سمعها، مساء امس، من نظيره الاميركي، كولين باول، على خلفية خرق اسرائيل لتعهداتها باخلاء البؤر الاستيطانية.

وكان شالوم يعقب من واشنطن، للاذاعة الاسرائيلية، على تصريح باول، خلال المؤتمر الصحفي المشترك، امس، عن "شعور واشنطن بخيبة امل معينة " لعدم قيام إسرائيل بتفكيك البؤر الاستيطانية.

وبرأي شالوم لقد حققت زيارته واجتماعاته في واشنطن الكثير من الانجازات والاتفاق في كثير من القضايا، ما يجعل تصريح باول هامشيا !

وقال شالوم انه لم يسمع من باول خلال اجتماعه به اي تصريح بشأن مسألة البؤر الاستيطانية، واتهم مراسل الاذاعة الاسرائيلية بالمبادرة الى اعلاء هذه القضية عدة مرات خلال المؤتمر الصحفي، حتى قال باول ما قاله.

وأضاف شالوم: "لقد حققنا الكثير من التفاهمات خلال المحادثة، كالاتفاق على الخطوات التي يجب القيام بها مقابل محاولة عرفات "تغييب" الالتزامات الفلسطينية، وهناك اتفاق على مطالبتنا الحادة من الفلسطينيين بالقيام بتوحيد الاجهزة الامنية وخوض حرب حقيقية" ضد ما اسماه شالوم "الارهاب". كما قال انه "اتفق مع الاميركيين على الحاجة الى قيام مصر بوقف ما اسماه "تهريب الاسلحة من اراضيها الى السلطة الفلسطينية"، و"تم الاتفاق على عدم طرح خطة فك الارتباط للنقاش في مجلس الامن، و الاستعداد لصدور الرأي الاستشاري عن محكمة العدل الدولية، بشأن الجدار الفاصل". وبرأي شالوم، "تم الاتفاق على عدم السماح للفلسطينيين باستغلال الرأي الاستشاري للمحكمة لاحياء احتفال او مهرجان، ومنع مجلس الامن من اتخاذ قرار بتبني الرأي الاستشاري، عبر قيام واشنطن بفرض حق النقض الفيتو."

وقال شالوم ان اسرائيل ملتزمة باخلاء البؤر الاستيطانية التي تم تسليم قائمة باسمائها الى السفير الاميركي لدى اسرائيل، مشيرا الى انه لايزال هناك 28 بؤرة كهذه تعمل اسرائيل للوفاء بوعدها بتفكيكها في "المستقبل القريب"، على حد تعبيره.

وقال باول للصحفيين " شرحت للوزير أن لدينا قدرا من خيبة الامل في ايقاع الخطى التي يجري بها ازالة البؤر الاستيطانية واعطاني الوزير تطمينات بانهم يعملون بجدية في هذا" واصفا مشاوراته مع شالوم بأنها "مفتوحة وصريحة".

وفي رده على تصريح باول، زعم شالوم ان اسرائيل ازالت عشرات البؤر الاستيطانية وقال "لايزال هناك 28 موقعا متبقيا. اعطينا كل القائمة للادارة الامريكية ونعمل سويا من أجل تطبيق التزاماتنا في المستقبل القريب."

وحسب مزاعم المتحدث باسم السفارة الاسرائيلية في واشنطن فقد "ازالت" اسرائيل 81 موقعا استيطانيا . ومن بين المواقع الثمانية والعشرين المتبقية قال إنه "تم وضع علامات لاثنى عشر منها لتجري ازالتها وستة عشر معروضة أمام المحاكم مما يحول دون اتخاذ اجراء حكومي بشأنها"، على حد تعبيره.