شبتاي شبيط من رؤساء الموساد السابقين يدعو الى اغتيال القادة السياسيين والدينيين لحركة حماس

شبتاي شبيط من رؤساء الموساد السابقين يدعو الى اغتيال القادة السياسيين والدينيين لحركة حماس

قال شبتاي شبيط من رؤساء الموساد السابقين مساء اليوم انه يجب الاستمرار بسياسة الاغتيالات ضد القيادات الفلسطينية وتحويلها الى سياسة عادية "ولائقة".

وقال انه كان يجب اغتيال الرنتيسي قبل قمتي شرم الشيخ والعقبة وعدم الانتظار حتى ذلك التوقيت السيء من ناحية إسرائيل.

ففي مقابلة مع التلفزيون الإسرائيلي مساء اليوم دعا رئيس الموساد الأسبق شبتاي شبيط الى اغتيال القيادات العسكرية للحركات الاسلامية وعدم الاكتفاء بذلك بل توسيع الاغتيالات لتشمل القادة السياسية والدينية.

وحول سؤال اذا كان بقصد بذلك الشيخ ياسين اجاب رئيس الموساد الأسبق بالايجاب وقال ان القيادات الدينية الروحية هي التي توجه الأعمال العسكرية للتنظيمات الاسلامية.

كما وصف شبيط الحركات الاسلامية الراديكالية بالسرطان الذي يجب اجتثاثه.

وقال انه كان يجب القيام بالاغتيالات مباشرة بعد العملية الاستشهادية في نتانيا قبل نحو سنة ونصف.

وكان شبيط قد نشر مقالا في صحيفة معريف الاسبوع الماضي يثني فيه على عمليات الاغتيال وجرائم جيش الاحتلال ضد الفلسطينيين.