شركة إسرائيلية تعمل على تطوير منظومة للتزود بالأسلحة في الجو..

شركة إسرائيلية تعمل على تطوير منظومة للتزود بالأسلحة في الجو..

كتبت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن شركة إسرائيلية تعمل على تطوير منظومة يمكن بواسطتها تسليح الطائرات المقاتلة في الجو. بحيث يصبح بالإمكان بعد أن تلقي الطائرة بقذائفها يتم توصيلها بطائرة شحن تقوم بتزويدها بشحنة جديدة من الأسلحة.

ونقلت الصحيفة كلمات على لسان طيار مفترض أنه بحاجة للذخيرة، يتحدث من طائرته المقاتلة مع مركز قيادة سلاح الجو، فيقول:" أنا فوق الهدف، أحتاج أربع قنابل ثقيلة وصاروخين بسرعة". وأشارت إلى أن هذا الهدف الذي يبدو خيالياً اليوم، فإن شركة إسرائيلية تعمل على تطوير منظومة تشكل ثورة يمكن بواسطتها تسليح الطائرات المقاتلة في الجو.

كما أشارت الصحيفة إلى أنه يمكن اليوم تزويد الطائرات المقاتلة بالوقود في الجو، إلا أنه بعد استخدام القنابل والصواريخ المثبتة بأجنحتها، يتوجب على الطائرات العودة إلى القواعد العسكرية للتسلح مرة ثانية. وبشكل عام فإن الطائرات المقاتلة تكون مزودة بكمية أسلحة محدودة جداً من القنابل والصواريخ.

ونقلت الصحيفة عن طيار سابق، نير فدان، وهو أحد مالكي شركة "ب. أ. ر- تكنولوجيا" قوله إن المنظومة الجديدة للتسليح تستند على مبدأ التزود بالوقود في الجو، حيث يتم التزود بالوقود عن طريق أنبوب صلب يخرج من مؤخرة الطائرة ويتصل مع الطائرة المقاتلة عن طريق فتحة خاصة. وتزيد هذه العملية من زمن مكوث الطائرة فوق الهدف ويتيح لها قصف الأهداف مراراً أخرى.

وبحسب فدان، فإن المنظومة الجديدة ستعمل بشكل مشابه، وبدلاً من أنبوب التزود بالوقود تقوم الطائرة المحملة بالذخيرة باستخدام ذراع خاص ينقل الحمولة إلى المكان المعد لها تحت أجنحة الطائرة المقاتلة.

وأضاف أن العملية بسيطة وأسهل من عملية التزود بالوقود في الجو والتي تتطلب دقة أكثر في إيصال الأنبوب بدقة إلى فتحة التزود بالوقود في الطائرة المقاتلة.

وتابع أنه تم إجراء تجربة أولى على مبدأ المنظومة الجديدة من قبل الصناعات الجوية. ويعمل على تسجيل براءة اختراع على اسمه في الولايات المتحدة، وفي الوقت نفسه يبحث عن مستثمرين لبناء النموذج الأول.

ونقلت الصحيفة عن خبراء عسكريين أن المنظومة الجديدة من شأنها أن تصنع ثورة حقيقية في كافة مجالات العمل الجوي ضد أهداف على الأرض. وبحسبهم فإن التسلح المتصاعد للقوات الجوية في العالم، وخاصة الطائرات التي تحلق بدون طيار في مهمات قتالية، تزيد من أهمية هذا المشروع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018