شروط "ميرتس": مواصلة المفاوضات وتجميد الاستيطان وإقالة فريدمان..

شروط "ميرتس": مواصلة المفاوضات وتجميد الاستيطان وإقالة فريدمان..

قررت كتلة "ميرتس" اليوم، الخميس، الدخول في مفاوضات ائتلافية مع حزب "كاديما"، وذلك ضمن عدة شروط، من بينها مواصلة المفاوضات السياسية مع الفلسطينيين، وتجميد أعمال البناء في المستوطنات، وتطبيق قانون "الإخلاء والتعويض"، واستبدال وزير القضاء دانييل فريدمان.

ويأتي قرار "ميرتس" هذا في أعقاب اجتماع رئيس "ميرتس"، حاييم أورن، يوم أمس الأربعاء، مع مقربين من تسيبي ليفني، في مباحثات أولية تناولت إمكانية الانضمام إلى الحكومة.

إلى ذلك، قام رئيس حركة "شاس"، إيلي يشاي، بتشكيل طاقم مفاوضات حول الائتلاف. وكان قد اجتمع يشاي مع ليفني، اليوم، إلا أنه لم يتم الاتفاق على شيء سوى تحديد موعد اجتماع آخر في الأسبوع القادم. وبحسب مصادر في "شاس" فإن مواقف الطرفين بشان رفع مخصصات الأطفال لا تزال متباعدة.