عاموس غلعاد يقوم بمهمة سرية لتنسيق "فك الارتباط" مع مصر

عاموس غلعاد يقوم بمهمة سرية لتنسيق "فك الارتباط" مع مصر

كشفت صحيقة "معاريف"، اليوم الاثنين، عن ان رئيس الطاقم الامني-السياسي في وزارة الامن الاسرائيلية، عاموس غلعاد، توجه الى مصر سرا بتكليف من وزير الامن الاسرائيلي، شاؤل موفاز، "للتنسيق بخصوص خطة فك الارتباط". وافادت الصحيفة بان غلعاد توجه الى القاهرة امس، الاحد، حيث التقى مع عدد من كبار المسؤولين المصريين وعلى رأسهم رئيس المخابرات المصرية، الوزير عمر سليمان.

وبحسب الصحيفة فان غلعاد سيتباحث مع المسؤولين المصريين حول الدور المصري عند محور فيلادلفي على الحدود بين قطاع غزة ومصر. واشارت الى ان "الحكومة الاسرائيلية لم تقرر بعد مصير المحور بشكل نهائي. لكن اذا تبين ان بمقدور مصر اعداد "رزمة" امنية مرضية فان اسرائيل ستدرس اخلاء المحور في اطار خطة فك الارتباط او في مرحلة لاحقة".

واضافت الصحيفة ان غلعاد سيبحث مع المصريين قضية تهريب الاسلحة المزعومة من سيناء الى القطاع. وقالت ان المصريين وعدوا مؤخرا، خلال اتصالات مع اسرائيل، ببذل جهود كبيرة للعثور على "مجمعات الصواريخ" الموجودة في سيناء بانتظار نقلها الى القطاع، على حد زعم الصحيفة.