فاشيون يهود من انصار كهانا يوزعون نشرة تنضح بالعنصرية في الكنس اليهودية في القدس

فاشيون يهود من انصار كهانا يوزعون نشرة تنضح بالعنصرية في الكنس اليهودية في القدس

قالت شرطة القدس انها فتحت تحقيقا جنائيا، بايعاز من المستشار القضائي للحكومة، لمعرفة الجهات التي تقف وراء توزيع نشرة نشرة تنضح بالعنصرية في الكنس اليهودية في القدس.

وتحمل النشرة اسم "طريق التوراة" وكان قد أسسها بنيامين زئيف كهانا، نجل الراب الفاشي مئير كهانا. وقد اصدر المستشار القضائي قبل فترة امرا يحظر توزيع النشرة بسبب ما تنضح به من تحريض عنصري، الا انه تبين ان جهات فاشية تنتمي الى الحركة، كما يبدو، تعمل على توزيع النشرة في الكنس اليهودية في القدس. وحسب الشرطة تم التحقيق مع ستة من الشماسين في الكنس، كما تم اقتحام وتفتيش مطبعة يشتبه بانها طبعت النشرة. كما حققت شرطة الاحتلال مع مستوطنين من مستوطنة تفوح وقامت بمصادرة جهاز الحاسوب التابع لاحدهم بعد عثورها لديه على قائمة باسماء المشتركين في النشرة.