فقدان أثر رئيس بعثة وزارة الأمن الإسرائيلية في فرنسا ومخاوف أمنية إسرائيلية جراء اختفائه..

فقدان أثر رئيس بعثة وزارة الأمن الإسرائيلية في فرنسا ومخاوف أمنية إسرائيلية جراء اختفائه..

تقوم قوات كبيرة من الشرطة الفرنسية في باريس بالبحث منذ الإثنين عن أحد كبار المسؤولين في وزارة الأمن الإسرائيلية، ويدعى دافيد دهان، والذي فقدت آثاره، بعد أن لم يصل إلى مكان عمله ولا يرد على المكالمات الهاتفية، ويعتقد أنه قام بوضع حد لحياته.

ونقلت "معاريف" عن أحد العاملين في السفارة الإسرائيلية في فرنسا بأن دافيد دهان قد ترك وراءه رسالة انتحار.

يشار إلى أن دهان كان قد ترأس في السنوات الأربع الأخيرة بعثة وزارة الأمن الإسرائيلية في بلجيكا، وعندما ترك رئيس بعثة وزارة الأمن في فرنسا منصبه، طلب من دهان استبداله لمدة سنة أخرى. ونظراً لأن الحديث عن فترة محدودة فقد قرر إبقاء زوجته وأولاده في البلاد وسافر إلى فرنسا لوحده.

وتبين أن زوجة دهان اتصلت الإثنين بحراس السفارة الإسرائيلية في باريس وأشارت إلى مخاوفها بشأن دهان. وقالت بأنها تعتقد أنه أقدم على الإنتحار أو أنه ينوي الإنتحار. وقد تم تحويل المكالمة إلى ضابط الأمن والحراس في المكان. وعندها ذهبوا إلى شقته في باريس تبين لهم أن دهان قد غادر منزله منتصف ليلة أمس الأول ولم يعد.

وعند دخول الحراس إلى شقته اكتشفوا رسالة يشير فيها إلى نيته بالإنتحار.

تجدر الإشارة إلى أن ضابط الأمن في السفارة الإسرائيلية في فرنسا بدأ بفحص العمليات الأخيرة التي أشرف عليها دهان في الأيام الأخيرة. وفي المقابل فإن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تشير إلى مخاوف بشأن اختفائه، وعدم العثور على جثته، وخاصة على خلفية الإنكشاف لمعلومات في عمله تتعلق بعملية شراء للجيش في صفقة تصل إلى ملايين الشواقل.
وكانت صحيفة "يديعوت أحرونوت" قد أفادت بأن البعثة الأمنية التي كان يقف دهان على رأسها هي ذراع وزارة الأمن الإسرائيلية والمسؤولة في الأساس عن مواضيع تتصل بالمعدات العسكرية في أوروبا.

وأشارت إلى أن الحديث هو عن بعثة تضم 15 عنصراً، مسؤولة عن مشاركة إسرائيل في المعرض الجوي في فرنسا والذي يعتبر أحد أهم الأسواق العسكرية في العالم. علاوة على ذلك فهي المسؤولة عن مشاركة إسرائيل في الأسواق العسكرية الأخرى التي تقام في فرنسا، وخاصة تلك التي لها علاقة بالمجال البري.

وتشرف البعثة الأمنية على صفقات تصل قيمتها إلى عشرات ملايين الدولارات.

كما تتابع البعثة العلاقات والإتفاقيات الأمنية مع دول أوروبا، بما فيها تبادل المعلومات في الصناعات الأمنية.

ويحمل رئيس البعثة، دهان، جواز سفر دبلوماسي، ويعتبر منصبه من بين المناصب المهمة في وزارة الأمن الإسرائيلية.

وكان دهان قد وصل إلى باريس من بروكسل حيث عمل كمثل لوزارة الأمن في الإتحاد الأوروبي ومسؤولاً عن العلاقات مع حلف شمال الأطلسي (الناتو).

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018