قاضي اسرائيلي متقاعد: يخجلني الانتماء الى دولة تقيم سجنا سريا!!

قاضي اسرائيلي متقاعد: يخجلني الانتماء الى دولة تقيم سجنا سريا!!

اعرب القاضي الاسرائيلي المتقاعد، بنيامين كوهين، عن خجله بالانتماء الى دولة اسرائيل، التي اقامت سجنا سريا لا يعرف احد ما الذي يحدث بين جدرانه، ولا من يحتجز فيه.

وقال القاضي كوهين، في تصريحات اذاعية ادلى بها لصوت اسرائيل، باللغة العبرية، ظهر اليوم، انه بات يخشى ان يتم زج اي شخص في هذا السجن، حتى رئيس الحكومة، دون ان يدري احد اي شيء.

وسخر كوهين من رد مكتب رئيس الحكومة، ثم رد الجيش على تساؤلات الصحفيين عندما تم الكشف عن وجود هذا السجن، حيث ادعى مكتب رئيس الحكومة ان المسألة تخص الجيش فقط، فيما قال الجيش ان المقصود سجنا سريا ولا يمكن الادلاء بأية تفاصيل.

وهاجم القاضي كوهين بشدة القائمين على هذه السياسة، وقال: "يجب تطييرهم من مناصبهم الى الجحيم، هذه ليست دولتي التي تتصرف بمثل هذا الشكل غير الانساني".

يشار الى ان القاضي كوهين سينشر رسالة مفتوحة في هذا الشأن في عدد يوم غد الجمعة، من صحيفة "هآرتس".