كتلة السلام الإسرائيلية: "المجلس الوزاري المصغر – مسرح دمى حالوتس"

كتلة السلام الإسرائيلية: "المجلس الوزاري المصغر – مسرح دمى حالوتس"

قالت "كتلة السلام" الإسرائيلية إنّ "المجلس الوزاري المصغر (الكابينيت) هو بمثابة مسرح الدمى التابع لرئيس هيئة الأركان في الجيش، دان حالوتس".
وأضاف البيان الذي وصلت نسخة عنه إلى موقع "عرب 48": "من الواضح اليوم أنه لا توجد حكومة مدنية في دولة إسرائيل. السلطة واتخاذ القرارات انتقلت إلى هيئة الأركان العامة. الكابينيت تحوّل إلى مسرح الدمى التابع لدان حالوتي، الذي يشد الخيوط ونقل كل ما في رأسه من قرارات مغامرة ومجنونة".
وأشار البيان، الذي وقعه عضو الكنيست السابق أوري أفنيري، وهو من قادة اليسار الذي يعتبره الإسرائيليون "اليسار المتطرف"، "لقد أذعن ايهود اولمرت وعمير بيرتس وبقية الدمى المسرحية بدون تردد لقرار القفز الرأسي لعمق المستنقع اللبناني، والذي سيؤدي إلى مئات الضحايا وربما آلاف الضحايا بين جنود جيش الدفاع الإسرائيلي وهدم فظيع في مختلف أنحاء لبنان، وهم يحاولون تخريب الجهود الدولية لوقف سفك الدماء. لقد قررت دولة إسرائيل في هذا اليوم العودة إلى كارثة عام 1982، عن سابق معرفة وعن سبق الإصرار، والفرق هنا أن المحاربين ضدهم، في حرب العصابات، هم في مستوى أعلى بكثير من ناحية التأهيل والعدة والرغبة عنه في الماضي".
تجدر الإشارة إلى أن النائب الدكتور جمال زحالقة كان قال قبل نحو شهر (17 يوليو-تموز)، أثناء التداول في نقاش لنزع الثقة عن الحكومة في الكنيست، إن ّ هناك " انقلاب عسكري هادئ في إسرائيل، والجيش والعسكر يقررون كل شيء، ولا يفعل أولمرت وبيرتس شيئًا سوى إبداء الرضا والموافقة، وهم بذلك أسوأ من أسوأ الجنرالات.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018