لجان العمال في ميناء حيفا تقرر العودة الى العمل

لجان العمال في ميناء حيفا تقرر العودة الى العمل

قررت لجان العمال في ميناء حيفا، بعد قرابة ثلاث ساعات ونصف الساعة من الاضراب، العودة الى العمل، تجاوبا مع نداء المدير العام عاموس رون، الذي سيجتمع غداً، مع لجان العمال في اشدود، لمطالبتهم بوقف الاضراب.

وكان قادة لجان العمال في ميناء حيفا وميناء أشدود، قد اعلنوا الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم (الاثنين)، اضرابا مفتوحا عن العمل، خلافا لرغبة لجانهم، حسب ما زعمته مصادر في ادارة الميناءين. ومنع خلال الاضراب شحن أو تفريغ الصادرات والواردات.

وقالت مصادر مطلعة في لجان العمال انه تم اتخاذ هذا القرار احتجاجاً على المس بصناديق التقاعد في اطار الخطة الاقتصادية التي صادقت عليها الكنيست، الاسبوع الماضي. واضافت هذه المصادر ان اللجان قد تقرر تصعيد اجراءاتها الاحتجاجية لتشمل تشويش تصدير المنتوجات الزراعية، ايضاً، ما يعني تكبيد الفرع الزراعي خسائر بملايين الشواقل.

وكان قادة لجان العمال في الموانئ قد قرروا خلال اجتماع عقدوه في تل أبيب، صباح اليوم، اعلان الاضراب المفتوح في الموانئ البحرية. وسيعقد الطاقم النضالي في نقابة العمال الاسرائيلية، مساء اليوم، اجتماعا لمناقشة مسألة صناديق التقاعد التي قررت الحكومة وضع اليد عليها.