لقاء بين بيرس وشخصيات من قيادة حركة "فتح"

لقاء بين بيرس وشخصيات من قيادة  حركة "فتح"

طالب قادة من حركة "فتح"، حزب العمل الاسرائيلي بطرح برنامج سياسي للشارع الاسرائيلي يكون بديلا لما يعرضه رئيس الحكومة الليكودي اريئيل شارون. جاء ذلك خلال اجتماع عقده عضو المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة "فتح"، حاتم عبد القادر، ووزير الدولة الجديد قدورة فارس، مع رئيس حزب العمل النائب شمعون بيريس، اليوم الاثنين.

وقال عبد القادر إن وفد "فتح" طلب من حزب العمل طرح برنامج سياسي متكامل للشعب الاسرائيلي ومبادرة تميزه عن شارون.

واضاف "نتوقع ان نشهد انطلاقة جديدة لحزب العمل وان يخرج للشارع الاسرائيلي ببرنامج سياسي واضح ومحدد يقدم فيه بديلا لما يقدمه شارون."

واشار عبد القادر الى ان المطلوب هو حكومة اسرائيلية تلتزم بالانسحاب الى خطوط الرابع من يونيو/ حزيران عام 1967.

ودعا المسؤولان الفلسطينيان حزب العمل الى التعامل بايجابية مع حكومة رئيس الوزراء الفلسطيني احمد قريع كما عرضا المعاناة الفلسطينية الناجمة عن بناء جدار الفصل العنصري في الضفة الغربية ومواصلة الحصار.

وقال عبد القادر إنهما ابلغا حزب العمل كذلك بان الفلسطينيين معنيون بالتهدئة شريطة ان تلتزم اسرائيل او توقف بناء الجدار وانهم اتفقوا على استمرار التشاور والاتصال.