لنداو يلتقي فايغلين واصوات في الليكود تتهمه بشق الحزب

لنداو يلتقي فايغلين واصوات في الليكود تتهمه بشق الحزب

واصل زعيم المتمردين في حزب الليكود، الوزير عوزي لنداو، اليوم، تحركاته لتجنيد غالبية مؤيده لمواقف جماعته المعارضة لانضمام حزب العمل الى الحكومة، واجتمع مع زعيم الجناح الاستيطاني المتطرف في الليكود، موشيه فايغلين، طالبا مساعدته على تجنيد اعضاء المؤتمر لمساندة موقف المتمردين.

واعتبرت جهات في الليكود لجوء لنداو الى فايغلين، "يعكس حجم الضائقة التي يواجهها ورفاقه الذين يقودون جبهة متطرفة ستؤدي الى شق الليكود"، على حد قول هذه الجهات.

وعقبت جماعة لنداو على هذا الاتهام قائلة "اننا نعرف من هي الجهات التي تسعى الى شق الحزب، وما تواجهه هذه الجهات من ضغط يجعلها تفقد البوصلة".

في هذه الاثناء، يلتقي طاقم الليكود المفاوض، مساء اليوم، بطاقم شينوي، بهدف اطلاعه على تطورات المفاوضات مع "العمل"، "شاس" و"يهدوت هتوراة". وقالت مصادر في "شينوي" ان وفد الحزب سيسعى الى استطلاع الانباء التي تحدثت عن تراجع الليكود عن قوانين مدنية اتفق عليها مع "شينوي" في الاتفاق الائتلافي.