لوائح اتهام ضد ثلاثة من حرس الحدود نكلوا بفلسطينيين

لوائح اتهام ضد ثلاثة من حرس الحدود نكلوا بفلسطينيين

قدم قسم التحقيقات مع الشرطة في وزارة القضاء، صباح اليوم، ثلاث لوائح اتهام  ضد ثلاثة من عناصر شرطة حرس الحدود المتهمين بالتنكيل بفلسطينيين واجبارهما على لعق احذيتهم وابتلاع رمل وحجارة.


وتطالب الشرطة باعتقال الجنود الثلاثة حتى انتهاء الاجراءات القضائية ضدهم.


وكانت  محكمة الصلح في القدس، قد مددت، امس (الثلاثاء)، اعتقال الجنود الثلاثة الذين اعترفوا بارتكاب جرائم سادية ضد مواطنين فلسطينيين من قطنة، تشكل حلقة اخرى من حلقات التنكيل السادي  بالمواطنين الفلسطينيين التي اصبحت نهجا راسخا في صفوف حرس الحدود والجيش الاسرائييل، علما انه كشف النقاب، صباح اليوم، عن اعتقال تسعة جنود اخرين من حرس الحدود اعترفوا بالتنكيل بعمال فلسطينيين وسرقة اموالهم .



وكانت الشرطة قد اعتقلت الجنود الثلاثة امس الاول، وبدأت التحقيق معهم في الجرائم المنسوبة اليهم والتي اعترفوا بها، حسب ما افاد به مصدر في الشرطة، مضيفا انه سيتم، يوم غد الاربعاء، تقديم طلب الى المحكمة لتمديد اعتقال الثلاثة حتى انتهاء الاجراءات ضدهم.

وبموجب الشبهات اعتقل الجنود الثلاثة ايتي برايري واريك زلداتي وليؤور كالباريس، مواطنين فلسطينيين من قرية قطنة القريبة من مستوطنة "هار أدار" في منطقة القدس واقتادوهما الى حرش قريب، حيث قاموا بالاعتداء عليهما بالضرب المبرح والتنكيل بهما بشكل سادي.

وكان مكتب التنسيق والارتباط قد قدم شكوى ضد الثلاثة، الاسبوع الماضي، تم في اعقابها فتح ملف تحقيق ضدهم في قسم التحقيق مع الشرطة.