مجموعة من المعيلات الوحيدات يتهمن فيكي كنافو بافشال نضال الامهات

مجموعة من المعيلات الوحيدات يتهمن فيكي كنافو بافشال نضال الامهات

خلافات حادة بين الامهات المعيلات الوحيدات وصلت حد الاتهامات الشخصية وافشال النضال بدوافع ذاتية وسياسية.

وتقول مجموعة من المعيلات الوحيدات الاتي تركن خيمة الاعتصام ان فيكي كنافو طردتهن من الخيمة وانها مجرد دمية تتلاعب بها تنظيمات سياسية وانها تحصل على اموالا من هذه التنظمات.

وكانت هذه المجموعة من المعيلات الوحيدات قد عقدن يوم أمس (الاثنين) مؤتمرا صحفيا كشفن خلاله تفاصيل حول الخلافات بينهن وبين فيكي كنافو والتي أفشلت حسب ادعائهن نضال المعيلات الوحيدات وقضت عليه.

وكانت هذه المجموعة قد شاركت حتى افترة الاخيرة في النضال الذي قادته فيكي كنافو ضد الضربات الاقتصادية التي تتضمنها الخطة الاقتصادية لوزير المالية بنيامين نتنياهو،وخاصة ضد تقليص مخصصات التأمين الوطني للمعيلات الوحيدات.

وقالت هذه المجموعة خلال المؤتمر الصحفي ان كنافو كانت قد طردت مجموعة من النساء المعيلات الوحيدات الواتي وصلن الى خيمة الاعتصام بهدف الانضمام الى المجموعة المعتصمة في الخيمة.

ووتهم المجموعة تنظيم "شتيل" وجمعية "يديد" يمولان كنافو ويقرران سير النضال ويقرران لكنافو جميع الخطوات.

وقد نفت كنافو هذه الاتهامات كما نفت جميعة شتيل وجمعية يديد الاتهامات الموجهة لهن.