مسؤول أمني: "الصناعات العسكرية الإسرائيلية، تعمل على تطوير 160 دبابة تركية من طراز M-60"

مسؤول أمني: "الصناعات العسكرية الإسرائيلية، تعمل على تطوير 160 دبابة تركية من طراز M-60"


كشف المدير العام لوزارة الدفاع الاسرائيلية، الجنرال (احتياط) عاموس يارون، اليوم، عن قيام الصناعات العسكرية الإسرائيلية، هذه الأيام، بتطوير 160 دبابة تركية من طراز M-60، مضيفا انه يمكن ان يشمل هذا المشروع ، في المستقبل، مئات الدبابات الأخرى.

وقال يارون إن إسرائيل مهتمة بعدة مناقصات نشرتها تركيا، مؤخراً للتزود بالأسلحة المتطورة، مضيفا أن الصناعات العسكرية الاسرائيلية تعرض على تركيا التزود بالطائرات بلا طيار، وهي طائرات استخبارية صغيرة الحجم، استخدمتها اميركا في حربها ضد العراق. وقال يارون ان اسرائيل تعرض على تركيا صفقة يصل حجمها إلى مئات ملايين الدولارات. كما انها ترغب ببيعها جهاز الصواريخ المضاد للدبابات "جيل". الذي يمكن استخدامه من المروحيات العسكرية، علما ان اسرائيل تستخدم هذه الصواريخ في سلاحها البري لكنها تريد تسويقها لتركيا كشبكة دفاع جوي.

واشار يارون الى ان حجم الصادرات الأمنية الإسرائيلية إلى تركيا، بلغ خلال العام 2002، قرابة مليار دولار، شكلت قرابة ربع الصادرات الامنية الإسرائيلية في ذلك العام. وأشار المدير العام للوزارة، يارون، إلى أن التعاون الاستراتيجي الإسرائيلي – التركي، يشمل، أيضاً، نقل المعلومات والتكنولوجيا العسكرية والأمنية إلى تركيا.