مكتب شارون: لن يتم اخلاء جميع المستوطنات في قطاع غزة

مكتب شارون: لن يتم اخلاء جميع المستوطنات في قطاع غزة

نقلت تقارير صحفية اسرائيلية عن مصادر في ديون رئيس الحكومة قولها ان اخلاء المستوطنات قطاع غزة المخطط له سوف يشمل عددا اقل من المستوطنات، الذي تحدث عنه رئيس الحكومة، اريئيل شارون. وقال مصدر امني لصحيفة "هآرتس" انه من الجائز ان يقترح شارون في المرحلة الاولى اخلاء "المستوطنات المعزولة" فقط، وان يؤجل اخلاء مستوطنات "غوش قطيف" الى مرحلة ثانية، وذلك وفق المقابل الذي ستعرضه الادارة الامريكية، على حد قول المصدر.

والتقى شارون مع مستشار الامن القومي الاسرائيلي، غيورا ايلاند، للاطلاع على التطورات الحاصلة في خطة "فك الارتباط"، وذلك استعدادا لوصول المبعوثين الامريكيين الى اسرائيل للتباحث في هذه المسألة. ووفق المصادر فان ايلاند عرض امام شارون اربعة بدائل لاخلاء المستوطنات من الضفة الغربية وقطاع غزة. وتحدث احد هذه البدائل عن اخلاء غالبية المستوطنات في القطاع وعدد من المستوطنات من الضفة.

واضافت المصادر انه "لن يتم الانسحاب من غور الاردن باي حال من الاحوال في اطار خطة فك الارتباط، بالرغم من الخلاف على اهمية هذه المنطقة في اعقاب الحرب على العراق".

هذا وكانت الادارة الامريكية ابلغت الحكومة الاسرائيلية بمعارضتها نقل المستوطنين من قطاع غزة الى الضفة الغربية، والقيام، خلال ذلك، بتوسيع المستوطنات في الضفة. وقال دبلوماسيون امريكيون لنظرائهم الاسرائيليين ان الولايات المتحدة "تتوقع ان تكون خطة فك الارتباطة متطابقة مع خطة خارطة الطريق".

وأكدت التقارير الصحفية ان شارون يريد تعزيز المستوطنات في الضفة الغربية، مقابل اخلاء مستوطنات في القطاع. واضافت ان الحكومة الاسرائيلية تأمل في ان توافق الادارة الامريكية على توسيع الكتل الاستيطانية التي تسعى اسرائيل الى ضمها، من خلال "حل دائم".. ويبحث شارون في هذه الاثناء في ضم الكتل الاستيطانية من خلال خطة "فك الارتباط".