منع "رافضي الخدمة" من المشاركة في تظاهرات يوم السبت

منع "رافضي الخدمة" من المشاركة في تظاهرات يوم السبت

ولم يفسر المصدر اسباب المنع او الجهة التي تقف وراءه، علما ان الجهة المنظمة لهذه التظاهرة هي حركة " سلام الان " وتأتي عقب مقتل 11 جنديا اسرائيليا في اليومين الاخرين في عمليتين للمقاومة الفلسطينية في غزة.

الى ذلك، طالبت اوساط اليمين الاسرائيلي، بمنع التظاهرة التي ، حسب قولهم " فقط تسيء للجنود القتلى خاصة وان جثثهم ما زالت في ساحة المعركة ..."

وطلب مجلس المستوطنات قادة "سلام الان " الامتناع عن تنظيم هذه التظاهرة الى ما بعد دفن الجنود " تقديرا لهم و احتراما لمشاعر ذويهم "...واصفا الدعوة للتظاهر " بالسلوك الانتهازي والنفعي على حساب العائلات الثكلى.."!

من جهتها، اعتبرت حركة " سلام الان " ان دعوتها لتنظيم التظاهرة تأتي " حماية لارواح جنود اضافيين قد يقتلون اذا ما اصرت الحكومة على عدم الانسحاب من الاراضي المحتلة.."ذكرت اذاعة الجيش الاسرائيلي " غالي تساهل " ان حركة " رافضي الخدمة العسكرية في المناطق " لن يُسمح لها بالمشاركة في التظاهرات التي ستنضم يوم السبت القادم في " ميدان رابين " في تل ابيب تحت شعارات مؤيدة وداعية للانسحاب من الاراضي المحتلة