هآرتس: الولايات المتحدة تؤيد عقد مؤتمر حول سورية ولبنان في موسكو

هآرتس: الولايات المتحدة تؤيد عقد مؤتمر حول سورية ولبنان في موسكو

ادعت تقارير، جاء أنها وصلت في الأيام الأخيرة إلى وزارة الخارجية الإسرائيلية، أن الولايات المتحدة تؤيد فكرة عقد مؤتمر إقليمي آخر في موسكو، يتناول الموضوع السوري واللبناني.

وقالت صحيفة "هآرتس" إن هذه التقارير، والتي تستند إلى محادثات بين جهات إسرائيلية ودبلوماسيين روس في موسكو وفي مقر هيئة الأمم المتحدة في نيويورك، إنه من المتوقع أن يتم عقد هذا المؤتمر في نيسان/ ابريل من العام 2008، على مستوى وزراء خارجية.

وأضافت الصحيفة أن ما شجع الروس هو أن باقي الدول الأعضاء في الرباعية الدولية لم تطلق تصريحات ضد فكرة عقد مؤتمر آخر، في أعقاب مؤتمر "أنابولس" الذي عقد في نهاية تشرين الثاني/ نوفمبر. وبحسبهم، فإن مؤتمر موسكو لن يتناول قضية التوقيع على اتفاقيات، وإنما في مواصلة تحريك ما يسمى بـ"عملية السلام في الشرق الأوسط".

إلى ذلك، من المقرر أن تصل إلى المنطقة وزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، في زيارة إلى البلاد وإلى السلطة الفلسطينية، في منتصف الشهر الجاري كانون الأول/ ديسمبر، من أجل الاطلاع على تقدم المحادثات بشأن المفاوضات حول الحل الدائم.