وزير خارجية إسرائيل: شارون سيعقد قريبا جلسة لمناقشة ابعاد الرئيس ياسر عرفات

وزير خارجية إسرائيل: شارون سيعقد قريبا جلسة لمناقشة ابعاد الرئيس ياسر عرفات

تواصل الجهات السياسية في إسرائيل التناوب في التحريض على الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات واطلاق التهديدات حول امكانية طرده وابعادة عن الأراضي الفلسطينية المحتلة.

فقد صرح وزير خارجية إسرائيل، سيلفن شالوم، اليوم، ان رئيس الحكومة شارون سيعقد قريبا جلسة استراتيجية لمناقشة مسألة ابعاد الرئيس عرفات وطرده.

وقال شالوم أيضا ان الأجهزة الأمنية قد عدلت عن موقفها السابق من مسألة طرد الرئيس عرفات.

وحول تعيين احمد قريع قال سيلفان ان هذه القضية هي شأن فلسطيني داخلي ان إسرائيل وبالتشاور مع اصدقاؤها قررت عدم الرد على هذه الخطوة حاليا وانها ستنتظر التطورات الحاصلة التي لا تعرف الى اين ستؤدي.

وكان الوزير شالوم قد اجتمع خلال اليوم مع سفراء بعض الدول لشرح الموقف الإسرائيلي من الرئيس عرفات.

هذا وتناقلت وسائل الاعلام المختلفة اليوم ان احمد قريع (ابو علاء) قد طالب إسرائيل والولايات المتحدة بتغيير سياستها تجاه الرئيس عرفات قبل موافقته على تسلم منصب رئيس الوزراء الفلسطيني.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية