وقف تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي في الأجواء اللبنانية لمدة 48 ساعة..

وقف تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي في الأجواء اللبنانية لمدة 48 ساعة..

أفادت وكالات الأنباء أن الطيران الحربي الإسرائيلي أوقف عمليات التحليق في المجال الجوي اللبناني لمدة 48 ساعة، وذلك وفقما صرحت به وزيرة الدفاع الفرنسية، ميشيل إليو- ماري، يوم أمس الجمعة.

وكانت وزيرة الدفاع الفرنسية قد وصفت عمليات التحليق في الأجواء اللبنانية بأنها "خطيرة جداً"، وحذرت من أن الجنود الفرنسيين في القوات الدولية قد يفسرونها على أنها أعمال عدائية ويطلقون النار باتجاهها دفاعاً عن النفس.

وأضافت أن مواصلة التحليق يعتبر خرقاً لقرار مجلس الأمن 1701، ومن الممكن أن يشكل ذريعة لخرق وقف إطلاق النار من قبل الطرفين.

وكان وزير الأمن الإسرائيلي، عمير بيرتس، قد صرح في وقت سابق أن الجنود الفرنسيين أبلغوا إسرائيل أن طائراتها ليست بمنأى عن الإصابة في حال مواصلة التحليق في الأجواء اللبنانية.

ومن جهته كان قائد القوات الدولية في لبنان، إيلان فلاغريني، قد صرح في وقت سابق أيضاً أن تحليق الطيران الحربي يشكل خرقاً للقرار 1701 ويثير قلقاً جدياً.

كما جاء أن فرنسا قد نصبت بطاريات صواريخ مضادة للطائرات في جنوب لبنان، وأنه بإمكان الجنود الفرنسيين استخدامها في حال الضرورة للدفاع عن النفس..

وفي سياق ذي صلة، وفي إطار نشاطات عدة نظمها "حزب الله" أمس، الجمعة، لمناسبة "يوم القدس"، شاركت أكثر من ألف امرأة في مسيرة سلمية إلى بوابة فاطمة بمواكبة عناصر كشفية، وقد منعت عناصر من الجيش اللبناني المسيرة من التقدم إلى البوابة والأسلاك الشائكة، حيث كان جنود إسرائيليون يقفون خلفها في حالة تأهب.

ورفعت المتظاهرات أعلاما لبنانية وفلسطينية وأعلام "حزب الله" إضافة إلى صورة ضخمة لامين عام الحزب السيد حسن نصر الله، ولافتات عدة منها "يا قدس إننا قادمون" إضافة إلى مجسم للمسجد الأقصى في القدس.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018