تقرير إسرائيلي: الفوارق الاجتماعية تعمقت خلال العقد الأخير

تقرير إسرائيلي: الفوارق الاجتماعية تعمقت خلال العقد الأخير

يظهر التقرير السنوي لمركز "أدفا" (مركز المعلومات حول المساواة والعدالة الاجتماعية في إسرائيل) أن الفوارق الاجتماعية بين الأغنياء والفقراء تعمقت خلال العقد الأخير، وأن النمو الاقتصادي انعكس على شريحة صغيرة من المجتمع تحتل صدارة معدلات الدخل، في حين شهدت الطبقة الوسطى تآكلا وانخفض دخلها.


وحسب التقرير سجل الاقتصاد الإسرائيلي خلال العقد الأخير نموا بنسبة 36% غير أن ثمار هذا النمو اقتصرت على مديرير الشركات الكبرى، ولم يتوزع على كافة شرائح المجتمع، حيث زاد دخل مديري الشركات الكبرى بنسبة 19%.

ويشير التقرير إلى أن كلفة الأجر المتوسطة لمديري الشركات الكبرى (الخمس والعشرين الكبرى المسجلة في البورصة) ارتفعت بحوالي %142 خلال العقد الأخير لتبلغ اثني عشر مليون شيكل في السنة، وتزيد رواتب مديري الشركات الكبرى بـ 114 مرة عن متوسط الأجور العام. وفي مقابل ذلك ارتفع عدد أصحاب الاجور التي تقل عن الحد الادنى ليبلغ ثلث عدد الأجيرين في عام 2009.

وبحسب التقرير بزيد معدل أجور الرجال بـنسبة كبيرة عن النساء، كما أن معدل الأجور لليهود الغربيين "الأشكناز" يزيد بحوالي 30% عن اليهود الشرقيين. أما الأجيرين العرب فيقو التقرير أن دخلهم لم يتغير وهو يقل بكثير عن المعدل العام للأجور.


 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة