مطار اللد: الكشف عن قضية تهريب ممنوعين من السفر مقابل عشرات آلاف الشواقل

مطار اللد: الكشف عن قضية تهريب ممنوعين من السفر مقابل عشرات آلاف الشواقل

كشفت وحدة الغش والخداع - لواء المركز، عن تورط رجل مخابرات اسرائيلي سابق، وشرطي سابق، بالإضافة إلى محامٍ، في استغلال مناصبهم لتهريب أشخاص ممنوعين من السفر خارج البلاد إلى الخارج، وقد تم اعتقالهم إثر تحقيقات مكثفة معهم.

ووفقا لوسائل إعلام اسرائيلية، فإن التحقيقات تمت بشكل سري في وحدة الغش والخداع، وتبين خلال التحقيقات الشرطية بأن المشتبهين الثلاثة استغلوا علاقاتهم بهدف مساعدة الممنوعين من السفر خارج البلاد بأمر من المحكمة، بالسفر خارجا، مقابل عشرات آلاف الشواقل.

وبحسب الشبهات فإن المشتبه بهم الثلاثة، استخدموا الأسلوب نفسه في الحالات المختلفة، إذ كانوا يصلون إلى المطار برفقة الشخص الممنوع من السفر، ويتوجهون برفقته إلى شرطي الحدود الذي كان يرافق الشخص الممنوع من السفر إلى الحمام، وهناك كانوا يعملون على توقيع الوثائق اللازمة، ومن بعدها يهتمون بعدم إجراء أي تفتيش أمني إضافي للشخص المسافر كي لا تنكشف فعلتهم.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية