سفير الولايات المتحدة في إسرائيل يعتبر إسرائيل ضحية

سفير الولايات المتحدة في إسرائيل يعتبر إسرائيل ضحية

بعد أن أدان عملية بورغاس يوم أمس، الجمعة، تعهد سفير الولايات المتحدة في إسرائيل دان شابيرو بأن تتعاون واشنطن معها في التحقيق في العملية، مؤكدا على ما أسماه "حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها".

ولدى سؤاله عما إذا كانت الولايات المتحدة قلقة من الاتهامات التي أطلقها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو ضد إيران، قال إن "لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها".

وأضاف أنه لا يعتقد أنه صدر قرار بشأن كيفية الرد، مشيرا إلى أنه بسبب التعاون الوثيق بين الولايات المتحدة وإسرائيل فستكون هناك مشاروات مشتركة بشأن الخطوات المستقبلية.

يذكر في هذا السياق أن نتانياهو كان قد صرح بعد تنفيذ عملية بورغاس بأن آثار العملية تقود إلى إيران، وفي الغداة اتهم حزب الله.

وكتبت "يديعوت أحرونوت" في هذا السياق أن حزب الله يسعى للرد على اغتيال القيادي عماد مغنية، في حين أن إيران تسعى للرد على اغتيال أربعة من علمائها تتهم إسرائيل باغتيالهم.

إلى ذلك، قال شابيرو إن الولايات المتحدة تتعاون في التحقيق من أجل محاكمة المسؤولين عن العملية. واعتبر شابيرو أن "إسرائيل ضحية وهدف لهجمات إرهابية، وعليه فإن الولايات المتحدة ترفع من مستوى تعاونها مع إسراسيل ومع عدة دول أخرى لمنع تنفيذ عمليات أخرى".

وأشار إلى أنه لا يوجد لديه معلومات جديدة بشأن العلمية، إلا أنه وبشكل مماثل لنتانياهو اتهم حزب الله وإيران.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018