ليبرمان: المعارضة السورية رفضت مساعدات إسرائيلية

ليبرمان: المعارضة السورية رفضت مساعدات إسرائيلية


كشف وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان ، النقاب عن أن إسرائيل عرضت على المعارضة السورية تقديم مساعدات لها في حربها ضد نظام بشار الأسد لكن قوات المتمردين رفضت هذه العروض. وقال ليبرمان بحسب ما أورد موقع "والا " الإخباري لقد عرضنا تقديم مساعدات إنسانية لكنهم رفضوا ذلك، وقالوا لنا إنه من المفضل أن تبتعد إسرائيل عن المعارضة السورية".


وقال الموقع عن أقوال ليبرمان جاءت في تصريحات له أمام لقاء مع عدد من الصحافيين الأتراك ووسائل الإعلام التركية، هو الأول من نوعه منذ اندلاع الأزمة بين تركيا وإسرائيل على أثر قيام القوات الإسرائيلية بقتل تسعة مواطنين أتراك  كانوا على متن سفيينة "مرمرة" في أسطول الحرية، قبل عامين.


واشار الموقع في هذا السياق، إلى أن ليبرمان أبلغ الصحافيين الأتراك الذين التقاهم في مكتبه في القدس، أن إسرائيل لن تعتذر لتركيا عن عملية اقتحام أسطول الحرية ، مدعيا في الوقت ذاته أن إسرائيل  معنية بحل الخلافات القائمة بينها وبين تركيا. وقال ليبرمان : "نحن على استعداد لمناقشة ليس فقط موضوع أسطول الحرية وإنما أيضا الملف الإيراني، والوضع في قطاع غزة وأيضا ملف حماس، لكننا لسنا مستعدين لمناقشة طرق دفاعنا عن مواطنينا".


وكشف الموقع أنه على الرغم من القطيعة بين الحكومة التركية والحكومة الإسرائيلية، إلا أن إسرائيل معنية بالتأثير على الرأي العام التركي، وفي هذا السياق تستضيف الخارجية الإسرائيلية في هذه الأيام وفدا رفيع المستوى من الصحافيين وممثلي وسائل  الإعلام التركية ، الذين وصلوا إلى إسرائيل يوم الأحد، والتقوا بليبرمان.


وسيقوم أعضاء الوفد التركي بلقاءات مع ممثلين ومسئولين إسرائيليين،كما سيزورون موقع "ياد فشيم"، المخصص لتخليد ذكرى ضحايا النازية، وينتظر أن تنظم لهم الخارجية الإسرائيلية أيضا جولات في مواقع مختلفة في إسرائيل.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018