ليبرمان: نقل السلاح لحزب الله سيكون سببا لشن حرب على سوريا

ليبرمان: نقل السلاح لحزب الله سيكون سببا لشن حرب على سوريا

اعتبر وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، في حديث إذاعي تم بثه صباح اليوم، الأربعاء، أن نقل أسلحة من سوريا إلى حزب الله سيكون بمثابة سبب مبرر لإعلان حرب على سوريا.

وقال ليبرمان إن إسرائيل لن تتردد في شن حرب على أي طرف يقوم بنقل السلاح، ووصول السلاح لحزب الله هو مبرر وسبب قانوني لشن حرب على سوريا.

وادعى ليبرمان أن رسائل إسرائيلية وجهت بهذا الخصوص لكل من روسيا والدول الغربية وبطبيعة الحال للنظام السوري نفسه، الذي أكد، حسب ادعاء ليبرمان أن الدولة في سوريا لن تسمح بتهريب الأسلحة الكيماوية لأطراف مختلفة وغريبة.

وأشار ليبرمان في هذا السياق إلى أن روسيا تدرك حقيقة الموقف الإسرائيلي، وأنها التزمت بهذا الخط لمنع وصول الأسلحة الكيماوية لـ"منظمات غريبة مثل حزب الله"، وأنها قامت بتحذير النظام السوري بهذا الخصوص.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ووزير أمنه إيهود براك قد ألمحا طيلة الأسبوع الماضي إلى أن إسرائيل لن تقبل بأن يتم نقل الأسلحة الكيماوية السورية لحزب الله في لبنان. وكشف براك أنه كان أوعز للجيش الإسرائيلي للاستعداد لاحتمال التدخل عسكريا للحيلولة دون وقوع الأسلحة الكيماوية السورية بأيدي قوات تابعة لحزب الله أو لمنظمات القاعدة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018