بلدية تل أبيب ترفض إضافة العربية لشعارها

بلدية تل أبيب ترفض إضافة العربية لشعارها
شعار البلدية القديم


أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" في موقعها على الشبكة، اليوم الثلاثاء، أن المجلس البلدي لمدينة تل أبيب رفض في جلسته الأخيرة المصادقة على اقتراح تقدم به عضو البلدية العربي، من يافا، أحمد مشهراوي بإضافة اسم المدينة بالعربية على شعار البلدية بالجديد بادعاء أن 90% من سكان المدينة هم من اليهود.


وقالت الصحيفة إنه في الوقت الذي تدعي فيه مدينة تل أبيب- يافا، تدعي رعاية التعايش اليهودي العربي وتسعى لأن تكون قدوة في هذا التعايش، فإن غالبية أعضاء المجلس البلدي يفضلون ألا يشمل شعار المدينة أية كتابة باللغة العربية، حيث رد المجلس البلدي مساء أمس الاثنين اقتراحا على جدول الأعمال دعا لمناقشة تغيير شعار المدينة كي يشمل الشعار الجديد كتابة بالعربية والإنجليزية، اسوة بالشعار القديم الذي تم تغييره.


وأشارت الصحيفة إلى أن عضو المجلس البلدي العربي عن حركة ميرتس، أحمد مشهرواي قدم الاقتراح المذكور مطالبة بإضافة العربية إلى شعار المدنية مبينا أن الشعار الحالي يتجاهل سكان المدينة العرب واللغة العربية، ومسوغا اقتراحه بالقول أيضا، "إنه لا داعي للخوف لأننا نحن العرب في المدينة سنبقى ممثلين بنسبة قليلة" و"لا داعي للقلق لأن تل أبيب ستبقى المدينة العبرية الأولى".


ولفتت الصحيفة إلى أن رئيس البلدية، رون حولدائي  أبدى معارضة شديدة للاقتراح مدعيا " أن الاقتراح لا ينطوي على أي شيء سوى رغبة صاحبه بالحصول على عناوين في الصحف والمناكفة السياسية. واضاف، توجد في المدينة أغلبية مطلقة من السكان اليهود، أكثر من 90% مقابل 4% من العرب،ولا يوجد أي منطق بإضافة الكتابة بالعربية، لم يتم مثل هذا الأمر ولا بأي مكان لا في البلاد ولا في العالم".
 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018