المطالبة بزيادة مليارات الدولارات لميزانية الجيش الإسرائيلي بسبب التهديدات الأمنية

المطالبة بزيادة مليارات الدولارات لميزانية الجيش الإسرائيلي بسبب التهديدات الأمنية

 

قالت صحيفة “هآرتس” في موقعها على الشبكة، اليوم الثلاثاء ،أن وزارة الأمن الإسرائيلية تطالب بزيادة ميزانيتها للعام 2013 بمليارات الشواقل وذلك بسبب "التهديدات الأمنية التي تواجهها إسرائيل" حيث تطالب بالمصادقة على ميزانية قدرها 62 مليار شيقل، في حين حددت الميزانية المقترحة من قبل الحكومة بـ50.05 مليار شيقل.


وقالت الصحيفة إن المصادقة على الميزانية التي تطلبها الوزارة، ستلزم قرارا من رئيس الحكومة وستكون له تداعيات  بعيدة الأثر على باقي الميزانيات "الاجتماعية" المخصصة للوزارات الأخرى مثل وزارة الر فاه الاجتماعي ووزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة. وتوقعت الصحيفة أن يوافق نتنياهو على الزيادة المطلوبة لصالح وزارة الأمن.


وبحسب الصحيفة من المقرر أن تناقش الحكومة الإسرائيلية، غدا الأربعاء، للمرة الأولى الميزانية المقترحة للعام 2013، حيث يفترض البت في حجم الميزانية المخصصة لوزارة الأمن، وفقا لمقاييس ميزانية العام 2012 حيث بلغ مجمل الميزانية لوزارة الأمن في العام 2012  نحو 54 مليون شيقل أضيفت إليها خلال العام نفسه 6 ملايين أخرى.


وتقول الصحيفة إن وزارة المالية تدعي وجوب إلغاء الزيادة الخاصة لميزانية الأمن في ميزانية العام 2013 باعتبار أن تلك الزيادة كانت لمرة واحدة ولم تكن ضمن حساب الميزانية الأساسية للوزارة، كما تطالب بتقليص الميزانية بـ3.5 مليار شيقل وإجراء تقليص آخر لوقف ميزانية الأمن عند 50 مليار وهو ما ترفضه وزارة الأمن، بحجة التهديدات الأمنية والتغييرات الحاصلة في العالم  العربي والخطر الإيراني وضرورة بناء جهاز للحرب الالكترونية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018